ألقاب الرب يسوع – ثانيًا

، مساهم في لينغا
تكبير الخط نص تكبير الخط

حسنًا. توجد بالإضافة إلى ألقاب الرب يسوع وصفاته الواردة في القسم الأول وهي {المسيح المخلّص عِمّانوئيل السَّيِّد ابن الإنسان ربّ السبت المعلّم الراعي الصالح ابن الله الطبيب الإبن الحبيب العظيم العليّ} ألقاب أخرى قد يكون من الصعب إحصاؤها جميعًا، لأنّ منها ألقابًا صريحة واضحة، وأخرى استنتاجية تعتمد على الفهم اللغوي للصفة، أو الفهم الدقيق لحدث ما، دلّ على تلك الصفة، لتعيينها بدقّة، أو لتقديرها كما يجب، بدون مبالغة ودون نقصان. وهذا الجهد في التعيين والتقدير والتحديد لا بدّ من أن يُبذل بإرشاد الروح القدس؛ لأنّ المسؤولية الملقاة على الكاتب المُلهَم كبيرة، لا تقلّ شأنًا ولا أهمّيّة عن تلك التي كُلِّف بها أيٌّ مِن كتبة الوحي الإلهي عبر العصور الماضية. ورُبّ سائل يسأل ثلاثة أسئلة؛ الأوّل: ما الدليل على أنك كتبت كذا وكذا بإلهام الروح القدس وليس من بنات أفكارك؟ والجواب: كلّ ما وافق التعليم الكتابي هو موحًى به من الروح القدس. ولهذا السبب طلبتُ إلى أحد المُفترين على بولس الرسول أن يذكر لي آية واحدة خالف بها هذا الرسول القدّيس، في أيّة رسالة من رسائله السامية، أحَدَ تعاليم الرب يسوع. ولا أزال حتّى اللحظة، بعد مرور عام على ذلك الطلب، أنتظر إجابة!

والسؤال الثاني: هل تعتبر إحدى مقالاتك سِفرًا جديدًا وتاليًا مقدّسًا على أنّها موحًى بها من الروح القدس أي الله؟ والجواب قطعًا: كلّـا؛ لأنّي أكتب قصائد ومقالات لا سِفرًا ولا آيات. عِلمًا أنّ السِّفر تسمية خاصّة بالكتاب المقدّس وأنّ هذا الكتاب الفريد من نوعه قد تمّ ختمه إلى الأبد بإجماع رسل الكنيسة وقدِّيسيها منذ القرن الرابع الميلادي بأعلى تقدير. ولأنّ الكتاب ذاته قال: {لأَنِّي أَشْهَدُ لِكُلِّ مَنْ يَسْمَعُ أَقْوَالَ نُبُوَّةِ هَذَا الْكِتَابِ: إِنْ كَانَ أَحَدٌ يَزِيدُ عَلَى هَذَا يَزِيدُ اللهُ عَلَيْهِ الضَّرَبَاتِ الْمَكْتُوبَةَ فِي هَذَا الْكِتَابِ. وَإِنْ كَانَ أَحَدٌ يَحْذِفُ مِنْ أَقْوَالِ كِتَابِ هَذِهِ النُّبُوَّةِ يَحْذِفُ اللهُ نَصِيبَهُ مِنْ سِفْرِ الْحَيَاةِ، وَمِنَ الْمَدِينَةِ الْمُقَدَّسَةِ، وَمِنَ الْمَكْتُوبِ فِي هَذا الْكِتَابِ} – رؤيا يوحنّا 22: 18-19 لكني أكتب في زمن الاتصالات السريعة مؤكّدًا على ما ورد في الكتاب المقدّس لمن {لهُم عُيونٌ مَملوءَةٌ بالفِسقِ، لا تَشبَعُ مِنَ الخَطيئَةِ، يَخدَعونَ النُّفوسَ الضَّعيفةَ، وقُلوبُهُم تَدَرَّبَت على الطَمَعِ. هُم أبناءُ اللَّعنَة - 2 بطرس 14:2} وأكتب مفسِّرًا لمن يحرّف المعنى أو يحاول. وأكتب لمن يذهب به خياله إلى محطّات أخرى بعيدة عن روح الكتاب المقدّس. وأكتب لمن رأيت أنّه بحاجة إلى صورة أوضح لفهم بعض الآيات، بفضل خبرتي باللغة العربية وبدراسة الكتاب المقدّس.

والسؤال الثالث: مَن تظنّ نفسك؟ والجواب: أنا الحقير المدوَّن اسمُهُ تحت عناوين مقالاته وقصائده المكتوبة لمجد الرب يسوع. وصفة "الحقير" قد سبقني إلى التشرّف بها كُتّاب من القساوسة والأساقفة. فأنا المتواضع غير المستحق أيّ لقب من الألقاب التي يتبجّح بها بعض الخدّام؛ مثالًـا: خادم الرب، خادم الإنجيل، خادم الكلمة... إلخ. وأنا أحد المتعصّبين للرب يسوع وللعذراء القديسة وسائر القديسات والقديسين، لا لوطن وجنس وطائفة وهويّة وقومية. وأحد العنيدين والمتشرّدين؛ إذ نفضْتُ الغبارَ عن يدي التي كتبَتْ في موقع الكتروني يحسد كلمة الله ويغار منه لا عليه، مثلما نفضت غبارًا علق بقدميّ اللتين أوصلتاني إلى دول رفض القائمون عليها منحي تصريحًا بإقامة دائمة.

عودة إلى ألقاب الرب يسوع معززة بالآيات، آملًـا في إكمال المقالة بثلاثة أقسام:

كلمة الله

في البَدْءِ كانَ الكَلِمَةُ، والكَلِمَةُ كانَ عِندَ اللهِ، وكانَ الكَلِمَةُ اللهَ. يُوحَنّا 1:1

الخالق

بحسب تفسير كلّ من العلّـامة أوريجينوس (185 – 254 م) والقديس يوحَنّا الذهبي الفم (347 – 407 م) وغيرهما الآية التالية

كُلُّ شَيْءٍ بِهِ كَانَ، وَبِغَيْرِهِ لَمْ يَكُنْ شَيْءٌ مِمَّا كَانَ. يُوحَنّا 3:1

بِه خَلَقَ اللهُ كُلَّ شيءٍ في السَّماواتِ وفي الأرضِ ما يُرى وما لا يُرى أأصحابَ عَرش كانوا أمْ سِيادَةٍ أمْ رِئاسَةٍ أمْ سُلطان. بِه ولَه خَلَقَ اللهُ كُلَّ شيءٍ. الرسالة إلى كولوسي 16:1

حَمَلُ الله

وفِي الْغَدِ نَظَرَ يُوحَنَّا يَسُوعَ مُقْبِلًـا إِلَيْهِ، فقالَ: هُوَذا حَمَلُ اللَّهِ الَّذِي يَرْفَعُ خَطِيَّةَ الْعَالَمِ! يُوحَنّا 29:1

خبز الحياة

فَقَالُوا لَهُ: يَا سَيِّدُ، أَعْطِنَا فِي كُلِّ حِينٍ هَذَا الْخُبْزَ. فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: أَنَا هُوَ خُبْزُ الْحَيَاةِ. مَنْ يُقْبِلْ إِلَيَّ فلا يَجُوعُ، وَمَنْ يُؤْمِنْ بي فلا يَعْطَشُ أَبَدًا. يُوحَنّا 6: 34-35

النبي

فكثِيرُونَ مِنَ الجَمْع لَمَّا سَمِعُوا هَذا الكلاَمَ قالُوا: (هذا بالْحَقِيقَةِ هُوَ النَّبِيُّ. آخَرُونَ قالُوا: هذا هُوَ الْمَسِيحُ! وآخَرُونَ قالُوا: أَلَعَلَّ الْمَسِيحَ مِنَ الْجَلِيلِ يَأْتِي؟ يُوحَنّا 7: 40-41

هَذَا هُوَ مُوسَى الَّذِي قالَ لِبَنِي إِسْرَائِيلَ: نَبِيًّا مِثْلِي سَيُقِيمُ لَكُمُ الرَّبُّ إِلَهُكُمْ مِنْ إِخْوَتِكُمْ. لَهُ تَسْمَعُونَ. أعمال الرسل 37:7

أنظر-ي أيضًا في التوراة؛ سِفر التثنية، الفصل: 18 والآية 15 لأنّ النبيّ المقصود بقوله {نبيًّا مِثْلِي سَيُقِيمُ لَكُمُ الرَّبُّ...} هو السيد المسيح وليس غيره!

نور العالم

ثُمَّ كَلَّمَهُمْ يَسُوعُ أْيضًا قائِلًـا: أَنَا هُوَ نُورُ العَالَمِ. مَنْ يَتبَعني فَلا يَمْشِي فِي الظُّلْمَةِ بَلْ يَكُونُ لَهُ نُورُ الْحَيَاةِ. يُوحَنّا 12:8
وهَذا هُوَ الْخَبَرُ الَّذِي سَمِعْنَاهُ مِنْهُ وَنُخْبِرُكُمْ به: إِنَّ اللهَ نُورٌ وَلَيْسَ فِيهِ ظُلْمَةٌ الْبَتَّةَ. رسالة يُوحَنّا الأولى 5:1

نور الأُمم

لأَنْ هَكَذا أَوْصَانَا الرَّبُّ: قد أَقمْتُكَ نُورًا لِلأُمَمِ لِتَكُونَ أَنْتَ خَلاَصًا إِلَى أَقصَى الأَرْضِ. أعمال الرسل 47:13

وقد جاهر بهذه الآية الرسولان بولس وبرنابا معًا (مُشيرَين إلى الآية التي في إشعياء 6:49) في أنطاكية بيسيدية الواقعة وسط آسيا الصغرى (تركيا) عِلمًا أنّها غير أنطاكية سورية المعروفة كمركز مسيحي ثان، بعد أورشليم، حيث دُعي التلاميذ مسيحيّين فيها أوّلًـا (أعمال الرسل 26:11) لكنّ أنطاكية السورية أيضًا باتت ضمن الأراضي التركية بعد الحرب العالمية الثانية.

صورة الله وبِكْر الخليقة. وفي ترجمة أخرى: بِكْرُ الخَلائِق
ترجمة فاندايك: الّذِي هُوَ صُورَةُ اللهِ غَيْرِ الْمَنْظُورِ، بِكْرُ كُلِّ خَلِيقَةٍ. كولوسي 15:1
وفي الترجمة المشتركة: هوَ صُورَةُ اللهِ الذي لا يُرى وبِكْرُ الخَلائِقِ كُلِّها.

وقد حققت الآيتان المذكورتان، في بشارة يوحنّا ورسالته الأولى، معادلة حسابية بسيطة هي من الدلائل على ألوهيّة السيد المسيح لمن لديه ذرّات من العقل وهي: المسيح نور العالم (يُوحَنّا 12:8) وإِنَّ اللهَ نُورٌ (1 يُوحَنّا 5:1) فالمسيح هو الله. أو أنّ الله ظهر بشخص المسيح. فإن كانت شهادة رجل واحد (يوحنّا) لا تكفي ففي الكتاب شهادات أُخَر لَسْنَ من بولس وبرنابا فحسب، إذ أنّ نور العالم ونور الأمم واحد، بل من كثيرين من الجنسين.

الطّريق والحَقّ والحيَاة

قالَ لَهُ تُومَا: يَا سَيِّدُ، لَسْنَا نَعْلَمُ أَيْنَ تَذْهَبُ، فَكَيْفَ نَقْدِرُ أَنْ نَعْرِفَ الطَّرِيقَ؟ قالَ لَهُ يَسُوعُ: أَنَا هُوَ الطَّرِيقُ والْحَقُّ والْحَيَاة. لَيْسَ أَحَدٌ يَأْتِي إِلَى الآبِ إِلّـا بي. يُوحَنّا 14: 5-6

الباب

أَنَا هُوَ الْبَابُ. إِنْ دَخَلَ بِي أَحَدٌ فَيَخْلُصُ وَيَدْخُلُ وَيَخْرُجُ وَيَجِدُ مَرْعًى. يُوحَنّا 9:10

القُدّوس والبارّ

إِنَّ إِلَهَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ إِلَهَ آبَائِنَا مَجَّدَ فَتَاهُ يَسُوعَ الَّذِي أَسْلَمْتُمُوهُ أَنْتُمْ وَأَنْكَرْتُمُوهُ أَمَامَ وَجْهِ بِيلاَطُسَ وَهُوَ حَاكِمٌ بإطْلاقِهِ. وَلَكِنْ أَنْتُمْ أَنْكَرْتُمُ القُدُّوسَ البَارَّ وطَلَبْتُمْ أَنْ يُوهَبَ لَكُمْ رَجُلٌ قاتِلٌ. أعمال الرسل 3: 13-14

رئيس الحياة. وفي الترجمة المشتركة: مَنبَع الحياة
ورَئِيسُ الْحَيَاةِ قتَلْتُمُوهُ الَّذِي أَقامَهُ اللهُ مِنَ الأَمْوَاتِ ونَحْنُ شُهُودٌ لِذَلِكَ. أعمال الرسل 15:3

الحِكمة والبِرّ والقدَاسة والفداء

لِكَيْ لا يَفتَخِرَ كُلُّ ذِي جَسَدٍ أَمَامَهُ. ومِنْهُ أَنتمْ بالْمَسِيحِ يَسُوعَ الَّذِي صَارَ لَنَا حِكْمَةً مِنَ اللهِ وَبِرًّا وقدَاسَةً وفِدَاءً. 1 كورنثوس 1: 29-30

قارن-ي هذه الآية مع الآية القائلة: هَا أَيَّامٌ تَأْتِي يَقُولُ الرَّبُّ وأُقِيمُ لِدَاوُدَ غُصْنَ بِرٍّ فيَمْلِكُ مَلِكٌ وَيَنْجَحُ وَيُجْرِي حَقًّا وعَدْلًـا فِي الأَرْضِ. إرميا 5:23

ربّ المجد

بَلْ نَتَكَلَّمُ بِحِكْمَةِ اللهِ فِي سِرٍّ: الْحِكْمَةِ الْمَكْتُومَةِ الَّتِي سَبَقَ اللهُ فَعَيَّنَهَا قَبْلَ الدُّهُورِ لِمَجْدِنَا. الَّتِي لَمْ يَعْلَمْهَا أَحَدٌ مِنْ عُظَمَاءِ هَذَا الدَّهْرِ لأَنْ لَوْ عَرَفُوا لَمَا صَلَبُوا رَبَّ الْمَجْدِ. 1 كورنثوس 2: 7-8

آدَم الأخير. وفي ترجمة أخرى: آدَمُ الآخِر. وفي التفسير: آدم الجديد، آدم الثاني
هَكَذا مَكْتُوبٌ أَيْضًا: صَارَ آدَمُ الإِنْسَانُ الأَوَّلُ نَفْسًا حَيَّة وآدَمُ الأَخِيرُ رُوحًا مُحْيِيًا. 1 كورنثوس 45:15
And so it is written: The first man Adam was made a living soul; the last Adam was made a quickening spirit. CO1- 15:45

رأس الكنيسة

وَهُوَ رَأْسُ الْجَسَدِ: الكَنيسَةِ. الَّذِي هُوَ الْبَدَاءَةُ، بِكْرٌ مِنَ الأَمْوَاتِ، لِكَيْ يَكُونَ هُوَ مُتَقَدِّمًا فِي كُلِّ شَيْءٍ. كولوسي 18:1

حَجَر الزاوية

مَبْنِيِّينَ عَلَى أَسَاسِ الرُّسُلِ وَالأَنْبِيَاءِ، وَيَسُوعُ الْمَسِيحُ نَفْسُهُ حَجَرُ الزَّاوِيَةِ. أفسُس 20:2

مَلِكُ الْمُلوك ورَبُّ الأَرباب

الَّذِي سَيُبَيِّنُهُ فِي أَوْقَاتِهِ الْمُبَارَكُ الْعَزِيزُ الْوَحِيدُ، مَلِكُ الْمُلُوكِ وَرَبُّ الأَرْبَابِ. 1 تيموثاوس 15:6
هَؤُلاَءِ سَيُحَارِبُونَ الْخَرُوفَ، والْخَرُوفُ يَغْلِبُهُمْ، لأَنَّهُ رَبُّ الأَرْبَابِ وَمَلِكُ الْمُلُوكِ، وَالَّذِينَ مَعَهُ مَدْعُوُّونَ ومُخْتَارُونَ ومُؤْمِنُون. رؤيا يُوحَنّا 14:17

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا

مقالات تابعة للسلسلة نفسها
في ذهني عدد من ألقاب الرب يسوع ما تمّ سرقته سرقة مفضوحة لدى كل باحث عن الحق وكل باحثة. ان سرقة لقب واحد أو صفة أو خصلة من ألقاب الرّبّ يسوع الخاصّة به وصفاته وخصاله
معروف في المسيحية وفي الحياة العادية أنّ العدد قد يكون مهمًّا، إذ يلعب دورًا أساسيًّا في علم الإحصاء، لكنّ الأهمّ منه هو النوع. فإنّ الذي دفعني إلى فكرة تعداد ألقاب الرب يسوع هو نوع الألقاب
لارسال اخبار كنيستكم أو مقالات: info@linga.org
ملاحظة عامة: جميع المشاركات لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع.

التعليق على مسؤولية المعلق فقط وهذا ليس بالضرورة رأي الموقع.
loader