في برٍ وبحرٍ هنا وهناك
على بارٍ وشريرٍ تُغدق بعطاياك
كيف لا؟ والكل صنعة يداك
ملآنه الأرض بغناك

حتى لما قدّمت فداك
اعطيت العالم حتى عِداك
فرصة لينجوا من الهلاك
ملآنه الأرض بغناك

ما بالي بابن في حماك
يجري يرتمي بين ذراعيك
من ضيق به قد حاق
ملآنه الأرض بغناك

ألا يجد مراده في عينيك
مرتعه عند قدميك
راحته ليست في سواك
ملآنه الأرض بغناك

يتهلل فرحاً برؤياك
أنت لي في الأرض وفي سماك
عيناي نحو علاك
ملآنه الأرض بغناك

ما أحلى عشرتي معاك
استمد فرحي من بهاك
وأعيش منتظراً لقاك
ملآنه حياتي بغناك

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا