هل بكائي عزيز لديكَ؟
وهل دموعي عطفك تسترقٓ؟
وهل لضيقي يحنو قلبكٓ؟
وهل لمعونتي تسرع حقا؟

القلب والعقل يجيبا نعم
وكل كياني بذلك يعلم
ومعي الكراس ايضا والقلم
لأدون فضلك والنِعم

فالماضي يشهد عما راح
وكم لي في حاضري معك براح
وإني لواضع كل ماهو آتي
انت مكلله بالنجاح

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا