أرى الشّجر الأخضر في كل مكان
مُزَيّنٌ بإبداعٍ وإتقان
المنازل تُضيء من الداخلِ والخارج بأبهى وأزهى الألوان
الكُلُّ في لهفةٍ ينتظر يوم الميلاد، وهوَ فرحان
يُفَكّرُ ويُخطط لما سيشتريه من هدايا، ومن سيدعوه من أقارب
وخِلّان
ليمضي ليلة العيدِ وسطَ جوِ من الفرح والألحان
وبعد أن تمضي بهجة الإحتفال، ينسى لماذا كلُّ هذا كان
فهل فكّرتَ يا صديقي وإمتلأ قلبك ياليقين والإيمان
وتَذَكّرت قصدَ الميلاد الحقيقي الذي كان في ملىء الزّمان
الميلاد هو رسالة المَحبّة من السماءِ للخاطئ التّعبان
إنُّه تَجلي المحبة وأعظم إعلان:
خالق السّماء والأرض يَتَجسّد ويصيرَ إنسان
لِيَستردَّ حياتَكَ، ويكون عليها صاحبَ المُلكِ والسُّلطان
نعم، هذا هو معنى الميلاد الحقيقي: تتويج يسوع ملكاً على القلب والكيان!

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا