يسوع يعلّم الجمهور

حقيقة ووعد لكل يوم على مدار الأسبوع

أمامك سبعة حقائق صدرت من الفم المبارك لشخص ربنا يسوع المسيح، عرّفنا بها على حقيقة ذاته وعلى معنى الحياة والشركة معه. اقرأ الإصحاح المسجل لكل يوم، تأمل في حقيقة واحدة، تمسك بالوعد الذي تتضمنه الآية (الحقيقة)، ارفع قلبك بصلاة صادقة لربّ الحياة، أشكره على بركاته المتجددة كل يوم، أطلب منه أن يحفظك في الضيقات، سلّمه يومك وحياتك وعائلتك، وثق بقيادته ورعايته الحكيمة لك.

الأحد: يوحنا 6
قال يسوع: "أنا هو خبز الحياة. من يقبل إليّ فلا يجوع ومن يؤمن بي فلا يعطش أبدا." يوحنا6: 35
تأمُل: يسوع يشبعك ويرويك، فهو يعطي الحياة الأبدية لكل من يؤمن بموته وقيامته، فقد مات على الصليب ليغفر خطيتك إن آمنت به.

الإثنين: يوحنا 8، يوحنا 9
قال يسوع: "أنا هو نور العالم. من يتبعني فلا يمشي في الظلمة بل يكون له نور الحياة." يوحنا 8: 12    
صلاة: إكشف يا رب كل خطية في حياتي، فأتبعك تائبا، يا من بنور وجهك تهديني. آمين.

الثلاثاء: يوحنا 10: 1 - 10
قال يسوع: "أنا هو الباب. إن دخل بي أحد فيخلص ويدخل ويخرج ويجد مرعى." يوحنا10: 9
تأمُل: لا خلاص من الدينونة إلا بيسوع (راجع أعمال4: 12).
آمن به فيفتح لك باب الحياة الأبدية الوافرة الفيّاضة بالبركات.

الأربعاء: يوحنا 10: 11 - 42 (تأمل مزمور 23)
قال يسوع: "أنا هو الراعي الصالح. والراعي الصالح يبذل نفسه عن الخراف." يوحنا 10: 11
صلاة: أشكرك أيها الراعي الصالح، يا من بذلت نفسك لأجلي على الصليب. أشكرك على رعايتك لحياتي كل يوم. آمين.

الخميس: يوحنا 11
قال يسوع: "أنا هو القيامة والحياة. من آمن بي ولو مات فسيحيا..." يوحنا11: 25
تأمُل: لا معنى للحياة بدون يسوع، فهو معطي الحياة وحافظها، وهو رب القيامة الذي غلب الموت بقيامته المجيدة.

الجمعة: يوحنا 14
قال يسوع: "أنا هو الطريق والحق والحياة. ليس أحد يأتي إلى الآب إلا بي." يوحنا 14: 6
صلاة: أشكرك أيها الرب يسوع، يا من أنت طريقي الوحيد والأوحد إلى السماء. آمين.

السبت: يوحنا 15
قال يسوع: "أنا الكرمة الحقيقية وأبي الكرام... أنا الكرمة وأنتم الأغصان." يوحنا 15: 1 و 5
تأمل: عش حياتك مع يسوع... أثبت فيه... إقرأ كلمته يوميا... صلّ إليه كل حين... 
إتكل عليه... فهو يزودك بعصارة الحياة لتكون حياتك مثمرة دائما وأبدا...


"لأنه هكذا أحب الله العالم
 حتى بذل ابنه الوحيد
 لكي لا يهلك كل من يؤمن به
 بل تكون له الحياة الأبدية"
 يوحنا 3: 16

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا