لو سألت الميلاد شو رح يقول!

قَرِب العيد, وصار الكل بالمشتريات مشغول

زينة للشجرة ,أواعي للأولاد غير الكعك والمعمول

ع الخصر نلف المريول, ونبلش بتحضير المحاشي وغلي الفول

وقبل ما تتجمع العيله, شويه وكل شي ع الطاوله صار مأكول

صلاه,ما فضينا وما صلينا,أصلو الزلمه بعد هالكاس قلب مسطول

ولما الصبح جرس الكنيسة يرن,الكل نايم وعامل حالو مشلول

كيف بدك يجي الميلاد, وبعدو باب المغارة عند الناس مقفول

كيف ترضى تعيد الميلاد, وانت مخاصم أخوك على طول

كيف تخلي الميلاد يمرق, وغيرك قدامك بالفقر مذلول

ما تقول,انو برد السني وهموم الدني,خلت الميلاد بعيد وحتى  مجهول

ان صار للمحبة بين الإخوه في الميلاد, معنى ومدلول

ساعتها,يصح نقول ان ميلاد يسوع في القلب أصبح مقبول.

 

____________________________________

ملاحظة:  الشعر المكتوب (بكل تواضع), يعبر عن جو عيد الميلاد الذي كان يعم بيتنا, و ربما ما زال يعم بيوت كثيرة لم يعرفوا أو  يدركوا بعد معنى الميلاد الحقيقي.

فيولا اسبنيولي

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا