أنت هو الصديق إن غاب الصديق
يا صاحب القلب الرقيق
متى أصحو ومتى أستفيق
فأصير على شبهك يا نعم الرفيق
أنت هو الصديق إن غاب الشقيق
وهاج البحر وصرتُ في ضيق
أراك تسرع لنجاتي فلا يطرحني الموج غريق
واسمع صوتك يقول لي : لأجلك دمي أُريق
فلا تخف انا معك ولن أتركك أبدا في الطريق
ايها الرب الأله انت لي هو نعم الصديق
الألزق من الأخ ومن الزوج ومن الشقيق
فرباط الحب بيننا بالدم مختوم عميق وثيق
وبينما أنتظر مجيئك أرجو أن تجدني كما بقديس يليق

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا