لأني أحبك وفي أمر حبِّك حارت قلوب
لأني أحبك وحبي إليك كثير العيوب
فأنساك دهرًا وأذكرك حين تزيد الخطوب
وأعرفك خِلَّا وأنساك ربًا تعادي الذنوب

لأني أحبك ومن لي سواك صديقٌ مرافق
ولكني حينًا أظن بأني مضلٌ منافق
حديثي اتجاهٌ وفعلي اتجاهٌ وقلبي صادق
وأعلم أنك عن كل شري لست توافق

لأني أحبك وما عدت أدري ماذا أقول
لأني أحبك ولكن حبي ضعيف الأصول
فقيرٌ كمطرٍ وكنت أريده غني كالسيول
فأحتار جدًا وتنفذ مني جميع الحلول

لأني أحبك ووحدك تدري ما بين السطور
تدرك أني ... وتعلم عني كثير الأمور
فأرحل عنك وأهدم خلفي جميع الجسور
وأركض هربًا وأنشد سفرًا لجوف البحور

لأني أحبك فآتيك ربي بفيض الخجل
فألقاك ربًا جميلا وحبُّك طويلُ الأجل
فيأسرني حبُّك ويصنع فيَّ عظيم العمل
ويأسرني حبُّك ويبعث فيَّ كثير الأمل

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا