اذكر الخالق أيام الشباب واحذر الدنيا فأغلبها سراب
قد تريك الخير في ارجائها فيضيع دربك وسط الضباب
تطلب العز فيها والرخاء فتقضي العمر تعارك الصعاب
كل ما قطعت نهرًا جاريًا واجهتك بعده اعلى الهضاب
ليس لك فيها من رجاء فكل ما تراه نهايته خراب
فاترك وراءك وهمًا زائلاً وافهم ما يقوله لك الكتاب
سيأتيك يوم فيه تقف لتعطي ربك عنك الحساب
فإن ترفضه اليوم تأكد ينتظرك جحيمٌ وفيه العذاب
وإن تسمعه وتقبل نداه تراه يبررك دون أي عتاب
فتحيا بظل الإله القدير وتنعم بأبدية بحضن الآب

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا