وصلتنا رسالة من شاب من مصر يشكو ظروفه الصعبة ويحتاج إلى دعمنا المعنوي. ننشرها لكم كما وردتنا

البلد: مصر
الجنس: ذكر
العمر: 30-26
المشاركة: انا متزوج ومعي بنتان وظروفى صعبة جدا وعتي اقساط كتير ومش عارف اعمل اية

دعونا نشجع أخوتنا في بكلمات تشجيع، آيات من الكتاب المقدس أو نصيحة مما تعلمه كلمة الرب. 

 

حل طاقم لينغا شباب:

9/4/2011

تعاني الكثير من العائلات من مشاكل مادية يومية، ولكن الفرق بين من يلتجأ للرب ومن لا يعرفه أن لا رجاء له.  فالكتاب المقدس يشجعنا في فيلبي 4: 6 : "لا تهتموا (لا تقلقوا) بشيء، بل في كل شيء بالصلاة والدعاء مع الشكر، لتعلم طلباتكم لدى الله." علينا أن نأتي إلى الله بكل إحتياجاتنا وإهتماماتنا ومخاوفنا بالصلاة بدلاً من القلق والإهتمام. يشجعنا الرب يسوع أن نتجنب القلق والإهتمام بإحتياجاتنا المادية مثل اللباس والطعام. ويؤكد لنا الرب يسوع أن أبانا السماوي يعتني بكل إحتياجاتنا (متى 6: 25-34). لذا لا نقلق بشأن أي شيء.

يمكننا أن نتغلب على القلق بأن نلقي كل همنا على الرب يسوع المسيح بطرس الأولى 5: 7 "ملقين كل همِّكم عليه، لأنه هو يعتني بكم." الله لا يريدنا أن نحمل ثقل المشاكل والهموم. بل هو يحملها عنا لأنه يهتم بنا. وكل ما يحدث معنا.فإن سلمنا له يعدنا بالسلام الذي يفوق كل عقل (فيلبي 4: 7).

سلم حياتك للمسيح فإنه يعد: "تعالوا إليَّ يا جميع المتعبين والثقيلي الأحمال وأنا أريحكم. إحملوا نيري عليكم وتعلموا منى، لأني وديع ومتواضع القلب، فتجدوا راحة لنفوسكم. لأن نيري هيِّن وحملي خفيف" (متى 11: 28-30).
لربما ترى ان ما ذكرناه ليس بالحل العملي، ولكن إتكالك على الرب سيساعدك من خلال حكمة الرب بتدبير أموزك البيتية وإيجاد حلول صحيحة لتدبير بيتك. والأهم من ذلك تقوية علاقتك بالله والشركة معه من خلال صلاتك وقراءة كلمته والذهاب إلى الكنيسة.

نتركك مع كلمات الترنيمة: انا هو الرب الهك القدير لا اعرف للقوه حدوداً و لا للحب حواجز ، ينابيع حبى لك لن تجف فى وسط الواحة .. اكون لك رفيقًا اُفرح قلبك يا ابنى و لكن عندى طلب اليك .. ضع يدك فى يدى لأعمل .. فأنا معك دائماً فى الطريق