خريطة توضيحية تموضع القرى بالنسبة لتل تمر
خريطة توضيحية تموضع القرى بالنسبة لتل تمر
الشبكة الاشورية لحقوق الانسان

علمت الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان من مراقبيها في مدينة الحسكة أن تنظيم الدولة الإسلامية سيطر فجر اليوم السبت على ثلاث بلدات آشورية جديدة هامة في الضفة الشمالية لنهر الخابور.

وأفادت الشبكة نقلا عن مصادر عسكرية في قوات حرس الخابور أن مجموعات مسلحة تابعة للتنظيم تمكنت من عبور نهر الخابور ليلا والسيطرة على بلدتي تل نصري وتل مغاص بعد انسحاب المقاتلون الآشوريون باتجاه بلدة الركبة على بعد خمسة كيلومترات تقريبا، فيما استكمل التنظيم سيطرته على بلدة تل حفيان المجاورة.

وبالتالي يصبح التنظيم على مسافة قريبة جدا (ثلاث كيلومترات) من بلدة تل تمر الاستراتيجية، وهي كبرى البلدات الآشورية في المنطقة، والتي يدور الصراع من أجل السيطرة عليها منذ أكثر من عامين.

ولم يسجل مراقبو الشبكة أي تحرك من أي نوع لقطعات الجيش السوري المتمركز في المنطقة على بعد بضعة كيلومترات، أو لطيرانه الحربي، لمواجهة التنظيم أو وقف تقدمه للسيطرة على المزيد من البلدات والقرى الآشورية في المنطقة منذ 23 شباط الماضي.