ايران تستمر في استهداف العابرين الى نور المسيح

في حملتها الشرسة ضد العابرين الى المسيح، اعتقلت الشرطة الايرانية شابين جديدين من محافظة اصفهان وسط ايران، لانهما آمنا بالسيد المسيح وقررا ان يتبعاه.

وكانت السلطات الايرانية قد القت القبض على شهرام دينارويي ومحمد رضا واحدي يوم الاثنين الماضي، بعد ان اعتدت عليهما بالضرب في منتزة عام في مدينة فولاد شهر التابعة لمحافظة اصفهان.

وذكر موقع "مسيحيان ايران" الذي نشر الخبر، ان الشابين عضوين في جمعية الفنانين والموسيقيين الايرانيين.

وكنا قد نشرنا في موقع لينغا قبل اسبوعين عن اعتراف ايران بفشلها في التصدي لظاهرة العبور من الاسلام الى نور المسيح بالرغم من الاجراءات القانونية المشددة لمواجهة الظاهرة. وتشير التقارير إلى أن ظاهرة تغيير الدين في إيران بدأت تتفاقم، وأن معظم الذين يقبلون على الايمان المسيحي هم من جيل الشباب.