إسلاميون يقتلون 8 أشخاص في هجوم على سوق في الكونغو

يقدر المسلمون في الكونغو بحوالي 2 في المئة من السكان. في 2005 تم بناء مسجد كبير جديد في العاصمة
03 مارس - 21:06 بتوقيت القدس

قام مسلحون بقتل ثمانية أشخاص على الأقل خلال غارة على سوق أسبوعية في شمال شرقي جمهورية الكونغو الديمقراطية، وألقى شهود عيان باللوم على مقاتلين من جماعة إسلامية أوغندية متطرفة.

متحدث باسم جيش الكونغو أكد الهجوم في مامبلينجا الواقعة في منتصف الطريق بين مدينتي بونيا وبيني في الشرق.

وقالت جيلي جوتابو من جماعة محلية للحقوق المدنية إن مقاتلي تحالف القوى الديمقراطية دخلوا قرية مامبلينجا في إقليم إيرومو بعد ظهر الثلاثاء وبدأوا في إطلاق النار. وإن اثنين من المهاجمين قتلا في الغارة.

وقال ممبر كوكوما، أحد سكان القرية: "في وضح النهار، رأينا فجأة رجالا مسلحين يرتدون ملابس سيئة، يحملون أسلحة ومناجل. بدأوا في إطلاق النار علينا مباشرة".

"أخذت ابنتي وهربت إلى الأدغال".

وكان قد أعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عن عدة هجمات يشتبه في أنها تابعة للقوات الديمقراطية المتحالفة في الماضي رغم أن خبراء الأمم المتحدة لم يعثروا على أي صلة مباشرة بين الجماعتين.

جدير بالذكر ان المسيحية في جمهورية الكونغو الديمقراطية هي الديانة السائدة والمهيمنة، إذ تُشكّل حوالي 96% من مجمل السكان.

شارك المقالة:
هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك راسلنا