اين هو ختم القبر؟ ... ومن دحرج الحجر؟
احقا قام المصلوب؟ ... ام هي خيالات بشر؟
ام ان المجدليه تهذي؟ ... وهي من بشر بالخبر
هوذا القبر فارغا ... لمن بالقيامة كفر
وهذي الاكفان برهانا ... لمن شك ومن نكر
ولمن جلد بالسوط ... واكليل الشوك ضفر
ومن سقى الرب خلا ... ومن استهزء به وسخر
ومن خان مثل يهوذا ... الذي ندم ثم انتحر
وبالفضة باع سيده ... وحياته الابدية خسر
ومن كان كالمرائين ... اتبع المعلم في ضجر
ومن هرب في جثيماني ... عندما ادركه الخطر
وترك الرب وحيدا ... ولم يحتمل معه السهر
هيا هلموا الى القبر ... ذاع الامر وانتشر
قام مخلص العالم ... وفي مجده قد ظهر
وسيأتي في مجده ... ليلا او وقت السحر
وياخذنا على السحاب ... ومن الى المنتهى صبر
قال يوما هاك جسدي ... ثم كسر الخبز وشكر
من لا يعترف بقيامتي ... لا يمكن ان يأتي بثمر
المسيح قام حقا ... والموت هزم و قهر
والفداء خطة منذ الازل ... ولم تكن قضاء وقدر
انظروا ايها الصالبين ... كيف ان المسيح ظفر
وصار باكورة الراقدين ... وشوكة الموت كسر
وحررنا من العبودية ... داس الهاوية وانتصر
ونزل الى الجحيم ... ومملكة الشيطان انتهر
وصعد الى السموات ... الجمع شاهد وانبهر
وبجراحه قد شفانا ... وعصب كسورنا وجبر
ومسح دموع الثكالى ... بعدما القلب انفطر
وبطرس رغم خوفه ... بشر بالقيامة و جهر
وتوما آمن ورأى ... الجراح ودقق النظر
ويوحنا شهد بالقيامة .... وكتب الانجيل وسطر
وبولس تكلم بالسنة ... هزم الفلاسفة ودحر
وفي جميع المسكونة ... نما الايمان وازدهر
وجميع الممالك اندثرت ... واما الصليب فما اندثر

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا