إن جذب النفس غيرك أخذته
وعلمتني أن فيك وحدك الرجاءْ
حسبت الأهل سندًا فغَرَّبتني
وقلت لي أنك في كل الأرجاءْ
وإن كان علم نفعتني به الى حين
سوف يمضي العلم دون بقاءْ
يوم أثق بعمل ربحت منه القليلا
فلن أشعر أبدًا يومًا بالإكتفاءْ
وإن نظرت لدونك ربي لطَّمَتني
أمواج الحياة من كل الأنحاءْ
فهمت الدرس الآن وعلى غيرك
لا اتكال وإن كان بيده ما شاءْ
الكل عداك زائلٌ لا محالَ
فوحدك لا يعتريَنك الفناءْ
بكل قلبي عليك اتوكل ربي
فالكل سواك يُميلُني للإنحناءْ
ومعك لا إنحناء ابداً إنما صَلْبٌ
أسير دونما الرجوع للوراءْ
ثابتٌ نظري فيك وعن العالمِ
فلتُعْمِني عمَّا فيه من أهواءْ
وإن كان فيَّ طريقٌ باطلٌ فردني
المستقيم من طُرْقِكَ الحسناءْ
واجعل في قلبي رفض المنجوس
مهما كان يبني وهمًا اقوياءْ
وأقنعني بما تجود به من إحسانك
يامن لا  تُعَيِّر وتجود بسخاءْ
وإن طالت أو قصرت فهي غربةٌ
وسيكتمل الاكتفاء بك في السماءْ

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا