عشية عيد الميلاد المجيد، أشار المعهد المركزي للإحصائيات في اسرائيل، ان نسبة المسيحيين في البلاد بلغت 2%، ووصل عددهم الى 153200 شخص، في الوقت الذي أكدت فيه النقابة ان معظم المسيحيين هم من المواطنين العرب، الذين تعدت نسبتهم الـ 80%، الى جانب عدد آخر من المسيحيين من القادمين الجدد، الذين وصلوا مع عائلاتهم اليهودية في سنوات التسعينات.

وفي احصائياته افاد المعهد، ان مدينة الناصرة هي أكثر المدينة التي يعيش فيها المسيحيون، ويصل عددهم الى قرابة 22300 شخص، بالمقابل احتلت حيفا المرتبة الثانية حيث يصل عددهم فيها الى 13700 مسيحي، و11500 في القدس، و9200 في شفاعمرو. في الوقت الذين يعيش المسيحيون من غير العرب في حيفا والقدس وتل ابيب.
اما بالنسبة لمعدل التكاثر السكاني لدى المسيحيين في اسرائيل، فقد بلغ 1% من نسبة التكاثر السكاني الكلي، مقابل 1.7% في الوسط اليهودي، و2.6% لدى المسلمين.
واشار المعهد ايضاً ان الرجال المسيحيين يتزوجون في سن متقدم، حيث يقف معدل سن الزواج لديهم على 29.1 عاماً، مقارنة مع اليهود الذين يتزوجون في سن 27.5 تقريباً، والدروز في سن 27 عاماً، والمسلمين 26.5 بالمعدل. في الوقت الذي يتزوجن فيه النساء المسيحيات في سن مبكرة أكثر من اليهود (24 لدى المسيحيات)، و25.5 لدى النساء اليهوديات، وفي سن متأخرة عن المسلمات والدرزيات.

العرب