فلسطين: اعتداء جديد على دير بئر يعقوب المسيحي في نابلس

تعرض دير بئر يعقوب لاعتداء جديد بعد اسابيع من تعرض رئيس الدير للضرب على ايدي مجهولون من نابلس، رغم مطالبة السلطة بحماية الدير...
10 مارس - 14:00 بتوقيت القدس
فلسطين: اعتداء جديد على دير بئر يعقوب المسيحي في نابلس
لينغا

تعرض دير بئر يعقوب في مدينة نابلس لاعتداء جديد رغم المطالبة المتكررة من السلطة الفلسطينية الحفاظ على سلامة وأمن الرهبان والدير.

وقد تعرض قبل اسابيع رئيس الدير الارشمندريت يوستينوس لاعتداء غاشم والضرب من قبل مجهولين من المدينة، واصيب الكاهن باصابات متوسطة.

وأعرب المطران عطالله حنا، رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس، مطران القدس، عن قلقه لما يحدث لدير بئر يعقوب في نابلس بفلسطين، لتعرضه لمرة جديدة اليوم، واستهجن تكرار مثل هذه الاعتداءات.

ووصل الى موقع لينغا قول المطران حنا على ان الاعتداء المتكرر على الدير بهذا الاسلوب يعتبر اساءه وتطاولا ليس فقط على هذا الدير وساكنيه وليس فقط على الحضور المسيحي العريق والاصيل في هذه الارض المقدسة. وانما يمسح بالنسيج الفلسطيني.

وعادة ما يتطرق المطران الى احتواء المصائب المسيحية بدعوة أن هذه الاعتداءات تمس الشعب الفلسطيني والنيل من الوحدة والاخوة والمحبة المتبادلة بين نسيج الشعب الفلسطيني!

ومن الجدير ذكره ان هذا التطاول على المسيحيين في فلسطين هو الثاني خلال أقل من أسبوع، حيث تم سجن القس جوني شهوان بسبب حضور شخصية غريبة لا يعرفونها الى الهيئة التي يديرها، دون دعوة، ومن اجل حمايته من غضب الشارع! 

ويبقى السؤال: هل حقا يعيش المسيحي في سلام في وطنه فلسطين؟ ام على المسيحي السير بجانب الحيط ويقول يا رب السترة؟

شارك المقالة:
هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك راسلنا
قد يهمك ايضا