أدى خلاف، شب منذ اسبوعَين، بين مسلمين وأبناء بلدة كيامايكو القريبة من العاصمة الكينية نيروبي الى هجوم كبير شنّه رجال مسلمون.

وتسبب الهجوم بجرح عدد من المسيحيين وتدمير ممتلكات أربع كنائس بالإضافة الى محال تجارية في تلك المنطقة.

وشب الخلاف عندما كانت مجموعة من المسلمين (بعضهم من خارج القرية) تصدر ضجيجًا في القرية، حيث اشتكى بعض السكان من الضجيج والحشد الكبير الذي دخل مدينتهم فاتصلوا بالشرطة. توّجهت الشرطة الى المكان وصادرت مكبرات صوت المجموعة وفرّقت المجموعة على اساس التسبب بالاضطراب العام. فقررت الجماعة المسلمة المحليّة التظاهر.

في اليوم التالي، دمّرت المجموعة أربع كنائس وهاجمت المتاجر المحليّة التي يملكها مسيحيون.