قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه تطرق خلال اللقاء الذي جمعه مع بابا الفاتيكان إلى الأدب والثقافة، مضيفا أن البابا أعرب عن حبه واهتمامه بالأدب الروسي.

وأكد بوتين في حديثه مع البابا، أن الأدب الروسي يمثل حلقة وصل بين روسيا والفاتيكان وإيطاليا، مضيفا أن اهتمام البابا بأعمال دوستويفسكي وتولستوي، يشير إلى "الجذور العميقة للجانب الروحي المشترك، وهو ما يمثل عاملا لنجاح فعاليتنا في المجال الإنساني".

بدوره قال البابا فرنسيس خلال حديثه مع بوتين إن من أهم الكتب، التي توجد دائما على طاولته، هي من الأدب الروسي الكلاسيكي، للكاتبين دوستويفسكي وتولستوي.

وأضاف البابا أنه يدعو دائما تلاميذه لقراءة كتب دوستويفسكي، ويوصيهم أنه بدونها وبدون الغوص في عمق فلسفته لا يستطيع أحد أن يكون رجل دين.

وكان البابا فرنسيس قد استقبل في مقره بالفاتيكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي وصل إلى إيطاليا أمس الخميس في زيارة رسمية تستغرق يوما واحدا.