يتم إعادة فتح الكنائس ببطء في مقاطعة البنجاب الباكستانية كجزء من التخفيف التدريجي لقيود الإغلاق التي فرضها فيروس كورونا بعد إعلان الحكومة عن حظر التجمعات.

وكما علمت لينغا، فقد أعلنت حكومة البنجاب عن إعادة فتح مراكز التسوق واستئناف النقل بين المدن من ابتدداءً من 18 مايو كجزء من رفع الإغلاق على مراحل.

وقد تم تعليق صلاة الجماعة في المحافظة منذ 14 مارس وسط تفشي الفيروس مع تأكيد 40،151 إصابة و 873 حالة وفاة.

وزير شؤون الأقليات في البنجاب إعجاز علام أوغسطين رحب بهذه الخطوة. وقال إنه يجب على الأساقفة ضمان تنفيذ إجراءات الافتتاح الموحدة التي أصدرتها الحكومة، مضيفًا أنه تم اتخاذ ترتيبات أمنية صارمة في الكنائس في جميع أنحاء المحافظة. وقال "لا يمكن لأحد أن يمنعك من العبادة، ولكن الحذر هو الحل الوحيد لإنهاء هذا الوباء".

وبحسب ما نقلت لينغا، فقد أوصت الكنائس الباكستانية الرعايا بمواصلة خدمات الأحد عبر الإنترنت لتحجيم الحضور. حضر حوالي 15 مصليًا خدمة الأحد في 17 مايو في كنيسة سانت جون التي تديرها كنيسة رايوند - أبرشية باكستان. حث القس إيمانويل خوخار الجميع على مراعاة المسافات الآمنة أثناء الخدمة في لاهور.

“كان المؤمنون سعداء بالصلاة بعد شهرين لا سيما وأن الزيارات المنزلية توقفت أيضًا. تم أيضا استبعاد أولئك الذين ليس لديهم أقنعة الوجه، وتم السماح لشخصين فقط على كل مقعد".