سنتطرق الى موضوع طريف، بعيدا نوعا ما عن الروحانيات المسيحية وعن كلمات الكتاب المقدس التي تشبع النفس البشرية وتقربها من خالقها، وسنقص لكم موضوع طريف من اختراع الشاب العربي المتدين الغير مسيحي! واسمحوا لي ان انعتها بالسذاجة لما يحتويه من سخافة لا تهضم  ولا تركب على عقل! ولا يقبله سوى الذين يؤمنون بلا مناقشة وبلا مرجعيه فقط لانها نازلة من فوق كما قال فلان ابن فلان على لسان فلان.

فاذا بحثتم في محرك البحث العملاق جوجل على مذيعة تموت على الهواء ستحصلون على الاف المواقع والمنتديات التي تناولت موضوع هذه المذيعة المسكينة التي سقطت اثناء ادائها عملها في احدى القنوات الاخبارية، وتناقلوه من مكان الى اخر copy paste . لينتشر الخبر في اكثر من 60,000 موقع انترنت عربي خبر وفاة مذيعة تموت على الهواء مباشرة اثناء سخريتها من رسول الاسلام.
بالطبع نحن لا نؤمن بهذه الخرافه ولا نهضمها! وليس نحن فقط بل ايضا المسلم الواعي يشكك فيها.

وفي احدى حلقات النقاش في قناة ال bbc والتي تناقشوا فيها عن مقاطع الفيديو التي تنشر على مواقع الفيديو المشهورة مثل يوتيوب وجوجل فيديو، والتي تهدد الاعلام السائد اليوم من حيث قوتها وانتشارها بين جميع طبقات المجتمع حول العالم. قد تطرقوا لهذا القصة الغريبة والتي انتشرت بشكل خيالي في الدول العربية!
وقال المذيع ان هذا المقطع جذبه واراد ان يتحقق منه، وبسبب تنوع اللغات في قناة ال bbc التي يعمل فيها، قرر ارسال رسائل لزملائه العاملين معه الذين يتكلمون لغات غير دارجه عالميا، ليحصل على معلومات حول لغة الفتاة وعن القناة التي عملت بها!!! واستطاع الحصول على معلومات هامه عن الحادث الذي حصل بالفعل اثناء تصوير المذيعة التي ما زالت تعمل الى هذا اليوم في القناة التلفزيونيه.
لنقلل من الكلام والقراءة، لنعرض عليكم المقطع لتسرحوا فيه كما تريدون:
 

ما رأيكم في هذا المقطع ؟ وما هي تعليقاتكم عليه؟َ!
ستقبل فقط التعليقات اللائقة

لمشاهدة المزيد من فيديوهات مسيحية
ترانيم مسيحية

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا