كن قدوة في الايمان - زي ابراهيم خليل الله
ما شفش الرب بالعيان - لكن بالايمان راه
وبمخافه كان بيطيعه - وينفذ كل ما يرضاه
لما أمره انه يترك ارضه - وعشيرته وبيت ابواه
وفي ارض بعيده يتغرب - هناك البركه هاتلقاه
ويجعله امة عظيمة - كرمل البحر ونجوم سماه
وترك ابرام كل شيء - على ارض الموعد عيناه
لأنه أنتظر المدينة - ذات الاساسات سُكناه
وبرغم سنه الكبير - والزوجه العاقر معاه
لكن بايمان اتشدد - ونال اللي بيتمناه
اسحق ابن الموعد - الوارث لكل غناه
وفي يوم الرب امتحنه - امتحان ما أقساه
عايز يختبر ايمانه قوي، ولاَّ الظروف هزاه
قال له خد ابنك وحيدك - اسحق وليس سواه
على مذبح فوق الجبل - والحطب والنار وياه
قدمه ذبيحة محرقة - وايدك هي اللي ذبحاه
واطاع ابراهيم وبكر - وصعد بايمان ما اقواه
وحط اسحق على المذبح - والسكين كمان في يداه
لكن فجأه سمع صوت - الملاك من السما نداه
ابراهيم يا ابراهيم - إمسك ايدك عن إذاه
بص ابراهيم على الصوت - واذ بكبش ممسك قرناه
اعده الرب بتدبيره - من اجل اسحق هايبقى فداه
وكافأ الرب ابراهيم - لما قدم اسحق برضاه
لأنه واثق بالهه - قادر ان يقيم موتاه
واسحق كان في حكم الميت - والرب اعاد ليه الحياه
ليتنا نعيش حياة الايمان - ودرس ابراهيم لينا ماننساه

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا