المسيحيون الأفغان يختبئون بعد سيطرة طالبان

المسيحيون التزموا الصمت لتجنب إثارة شكوك طالبان.
09 أكتوبر - 09:51 بتوقيت القدس
المسيحيون الأفغان يختبئون بعد سيطرة طالبان

فقدت العديد من الخدمات المسيحية الاتصال بشركائها في أفغانستان.

يقول ويليام ستارك من منظمة International Christian Concern أنه عندما سيطرت طالبان على السلطة، عملت الخدمات التي تعمل مع الكنيسة السرية بلا كلل لإجلاء المسيحيين المعرضين للخطر.

الآن، العديد منهم محاصرون في البلاد ويواجهون مستقبلًا غير مؤكد.

يقول ستارك إن معظمهم يختبئون بسبب التهديدات النشطة ضد مجتمعهم والتحذيرات بالامتناع عن التجمع.

وقال لصحيفة كريستيان بوست إن المسيحيين معرضون للخطر بشكل خاص لأن معظمهم تحولوا عن الإسلام الذي يعاقب من يتركوه بالموت.

يقدر عدد المسيحيين في أفغانستان بحوالي 12000، مما يجعلهم أكبر الأقليات الدينية في البلاد.

شارك المقالة:
هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك راسلنا