قلت اكتب مذكراتي
لقيتك في كل صفحه
في كل كلمة في سطر
قفلت نوتاني
وبدلتها بكلام منظم
وكلام شعر
قلت عباراتي
تبتدي توصف فيك
قصيدة ونثر
رجعت كلماتي
تقولي مش قادرة
أوفيه القدر
عجزت لغاتي
تقول وتحكي عن فضل
أو كمان شكر
لملمت أوراقي
ولكل الشعرا مهما كتبو
التمست العذر
واكتفيت بنظراتي
اعلقها عليك واتفرس
وعند رجليك اخر
واردد اسمك
بين القصايد يحلو
لي به الذكر
ويرجع صدى
وكأنه نغمة لاسمك
على سمعي تمر
وكأني سمعت
أحلى قصيدة بين
القصايد 1طر


1 طُرّ معناها جميعا

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا