محكمة باكستانية تؤيد حكما بالسجن المؤبد لرجل مسيحي متهم برسائل تجديفية

يقول بهاتي ومحاميه أنه اتُهم بالخطأ بإرسال رسائل من رقم غير رقمه الشخصي.
01 يوليو - 09:59 بتوقيت القدس
محكمة باكستانية تؤيد حكما بالسجن المؤبد لرجل مسيحي متهم برسائل تجديفية

أيدت محكمة في روالبندي بباكستان، الأسبوع الماضي، حكمًا بالسجن مدى الحياة لمسيحي دين بتهمة إرسال رسائل نصية تجديفية، على الرغم من تأكيد محاميه أن أدلة الادعاء تم التلاعب بها وتم وضع موكله في جريمة.

أفادت مورنينج ستار نيوز أن ظفر بهاتي البالغ من العمر 56 عامًا سيستمر في قضاء عقوبة بالسجن مدى الحياة، وهي 25 عامًا في باكستان، لخرقه المادة 295-C من قوانين التجديف الباكستانية.

عادة ما يكون حكم انتهاك المادة 295-C هو الإعدام، لكن المحامي قال إنه حُكم عليه بالسجن مدى الحياة لعدم وجود أدلة كافية على عقوبة الإعدام.

يواصل بهاتي إنكار الاتهام بأنه أرسل رسائل نصية تحط من قدر نبي الإسلام.

وقال بهاتي إن الشرطة عذبته لإجباره على الاعتراف بجريمة التجديف التي لم يرتكبها، وفقًا لمنظمة مراقبة الاضطهاد الديني International Christian Concern.

شارك المقالة:
هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك راسلنا