ارتوي أملٌ من دررٍ وعقيان أخطهُ على طرسٍ بأبهى خليطٍ للوفاق
حبرٍ يستقي فلٌ وزعفران ينثر شذى الريحان بانبثاق
بقلمٍ نحتته يداي من الأغصان بمشاعر تنبض بارتقاء من صُلب الأعماق
تعانق أناملي يد الرب وتصدح أمواج الأمان منسوجٌ بأوردتي كزهرة ٍ بغير مذاق
شمسه انهاراً تفيض عرفان قمرهُ يشرق شعراً على ضفاف الطباق
خطته لحياتي رُصعت بإتقان تحمل طياتها صَوغِ ألفاظه الرقاق
بحبٍ وحكمةٍ ومنارةِ تبيان تسحرني حد الابتسامات الحقاق
يمنحني سلامٌ يستوطن الأذهان يمنح روحي النجاح ونضارة الأخلاق
كسُلمٍ اصعد به الأعلى لألتقي العنان مع الطيور في رحاب الآفاق
يعصف بي إيمانٌ لا يزعزعُ الأغصان حيث يداه تحتويني وتخضر الأوراق
نورهِ يسبق ُ خطواتي ويزينها ألوان ينثرُ عطر الياسمين قلائدٌ وأطواق
عشقا انتشي مِنه عبير أضعاف الإحسان استلهم من زهوره فتغدو أرزاق
حنانٌ ودفءٌ يحتوي الأبدان من بردٍ قارصٍ وساعات الإملاق
بأيامٍ لا ترصدني بها الأحزان والظلام يتبددُ بقوة الشقاق
فتتعثر أنفاسي من لمسة روحه بين الأركان بجنونٍ يسرق بقايا العقل لشوق العناق
يا من بعمل يديه احتل واستعمر الوجدان كلهب شمعةٍ تذوب من اجل الإشراق
أراه أشعة ذهبية تخترق الجدران بخيوطٍ لا مرئية جعلتني مسلاق
نبضات حبك تناجيني لنشر اسمك بالأوطان يا كِتاباً طاهراً بثورةِ إنخراق
بعظمتك أشعلت النجوم وجعلت للأرضِ دوران قادرٌ على إبادة الكونِ بالإغراق
عطفكَ النرجسي العبق على ابنك الإنسان يندفع قائلا لم يحن وقت البابِ للإغلاق
تكلم معي بلغة السماء وابدآ لكلامك لا اعتنان فخروجك عن المألوفِ جعلني من العُشاق
فكيف لأملي أن يمل والخالق عنوان وفي كل حالٍ اسجد لأوفى الخلاق

عقيان ( ذهب )
تبيان (كشف والإيضاح)
الاعتنان ( الاعتراض )
تبيان (كشف والإيضاح)
الطباق ( التوافق في حسن الكلام )
حقاق ( جمع حق نقيض للباطل )
الإملاق ( الافتقار )
الشقاق  ( غلبة العداوة )
مسلاق ( البليغ في الخطاب بكلامه وصوته )
مفلاق (شيء دنيء- قليل الشيء)
الانخراق (التوسع في السخاء)
الخلاق (النصيب)

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا