هلِّلْ فؤادي لأنّ إيماني * بفضل رَبّي عليَّ قوّاني

كلُّ صَلاةٍ لهُ اٌستجاب لها * نابعةٌ من صميم وجداني

رُبَّ صلاةٍ صَلَّيتُها وَصَلتْ * بعد صلاةٍ مِن مَصْدَرٍ ثانِ

واٌتصلتْ هذهِ بتلكَ وإنْ * كان لهذي وتلك وقتانِ

فألفُ مِيلٍ بيني وبين أخي * قد يتلاشى بعَرض إحسانِ

وما أخي مِن أبي وأمِّيَ لو * عَرَفتُ حقًّا ربّي وإخواني

كذلك الأختُ لا يُفرِّقـنا * جنسٌ لأنَّ الإنسان جنسانِ

ليْ ألفُ أختٍ هُنا وألفُ أخٍ * هناكَ في الهند، في خُراسانِ

ولي أخٌ، ما رأيتُ منظرَهُ * ولا رآى منظري، بإيرانِ

صلَّيتُ مِن أجلِهِ وصلّى معي * مليارُ شخصٍ يُدعى نَدَرْخاني

قسٌّ بَهاءُ المسيح نوَّرَهُ * ما خافَ مِن ظُلمةٍ وشيطانِ

سِيق إلى السِّجن غيرَ مكترثٍ * لظُلم حُكْمٍ وقيد سَجّانِ

ما حُجَّةٌ في يد القضاء على * منتصِرٍ بالمسيح مُزدانِ

والموتُ قدّامَهُ وموعِدُهُ * بإذن ربٍّ عليهِ حَنّانِ

تطوَّع الناسُ للتدخّل في * مِحْنتِهِ مِن قاصٍ ومِن دانِ

مِن حَقِّهِ أنْ يَختار عِيشَتهُ * حُرًّا بفِكْرٍ لهُ وإيمانِ

مِن حقِّ أمثالِهِ مغادرةُ الحَبس فلُطفًا قُضاةَ طهرانِ

أنْ تُطلِقوا الحُرِّيَّاتِ أجْمَعَها * والدِّينُ منها لكُلِّ إنسانِ

ما اٌنتدَبَ اللهُ قاضيًا أبدًا * من دونِهِ فهْوَ خيرُ دَيّانِ

أو بات مِن حقّ الإنس في زمنٍ * نيابةً عنهُ ختمُ إعلانِ

لنا لقاءٌ يوم الحِسَاب مع الله جَميعًا فدَهْـرُنا فانِ

واللهُ يقضي لنا سَـواسِـيةً * جَنّاتِهِ أو حقولَ نيرانِ

إنِ اٌختلفنا على عبادتِهِ * شكلًـا ونوعًا أو بعضُنا زانِ

فإنّ ربَّ العبادِ يَعرفُ مَن * مِنّا مُصِيبٌ ومَن هُوَ الشّاني

قضاؤُهُ فوق كُلِّ مَحْكمَةٍ * في عَدْلِهِ ما تخالفَ اٌثـنانِ

فالدِّينُ لله والحياةُ لنا * حَقٌّ بحَقٍّ لنا فحَقّانِ

و(أنتَ حُرٌّ ما لمْ تضرَّ) فإنْ * أنصفتَ مِثلي فنحنُ سِيّانِ

* * *

نُظِمت يوم الأحد الموافق التاسع من أيلول- سپتمبر 2012 على بحر المنسرح، في إثر تلقّيّ خبر إطلاق سراح القسّ الإيراني يوسف نادرخاني. مجدًا للربّ يسوع. هلِّلويا

¤ ¤ ¤ ¤ ¤

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا