قدمت هيئة ويكليف العالمية لمترجمي الكتاب المقدس (Wycliffe Global Alliance) تقريرها السنوي عن عام 2019، حيث استعرضت إحصائيات دقيقة عن أوضاع ترجمة ونشر الكتاب المقدس في العالم بمختلف اللغات، حتى اللغات التي لا يتحدث بها إلا مجموعات صغيرة من البشر.

شارح ومعلم الكتاب المقدس الدكتور أكرم حبيب قال، إن ملخص التقرير يوضح أن جميع سكان العالم تقريبا يمكنهم قراءة وفهم الكتاب المقدس، سواء بلغتهم الأولى أو بلغتهم الثانية، وأن الغالبية العظمى لديها عدة ترجمات للكتاب المقدس في لغتهم الأولى.

ويضيف التقرير أن حجم الإنجاز الذي تم خلال عام 2019 هو إنجار كبير على جميع المسيحيين أن يفتخروا به فقد تمت ترجمة الكتاب إلى 105 لغات جديدة خلال هذا العام فقط، وأن المتبقي من العمل سهل ومن الممكن الانتهاء منه ببعض المساعدة والدعم من مختلف الكنائس المسيحية، وسيأتي وقت قريب جدا يمكن أن نقول فيه أن الكتاب المقدس مترجم بالكامل إلى جميع لغات الكرة الأرضية بلا أي إستثناء.

بناء على هذا التقرير الدقيق والميداني، يقول حبيب إن الكتاب المقدس يوجد (كله أو أجزاء منه) اليوم مترجمًا إلى 3،384 لغة (نعم ثلاثة آلاف وثلاثمائة وأربعة وثمانين لغة)، يتحدث بها 6.9 مليارات إنسان، مع العلم أن جميع سكان الكرة الأرضية نحو 7.7 مليارات إنسان. فالكتاب المقدس كاملا، بعهديه القديم والجديد متاح الآن مترجما إلى 698 لغة (ستمائة وثمانية وتسعون لغة) يتحدث بها 5.6 مليارات إنسان كلغاتهم الأساسية، ويفهمها أغلب باقي سكان العالم، أي أن باقي سكان العالم (2 مليار) يستطيعون فهم الكتاب المقدس بسهولة بأي من هذه اللغات لأنها تمثل لغة ثانية لهم.

كما يوجد العهد الجديد كاملا، مع أجزاء من العهد القديم، مترجما ومطبوعا في عدد 1،548 لغة (ألف وخمسمائة وثمانية وأربعين لغة)، يتحدث بهذه اللغات 786 مليون نسمة حول العالم.