أطلقت شركة ماليزية ناشئة متصفح “حلال” يحمل اسم “سلام ويب”، لتستهدف به المستخدمين المسلمين حول العالم، إذ أعلنت شركة ماليزية “SalamWeb” أنّها بصدد إعداد تجربة ”متصفّح حلال خاص بالمسلمين”’ يقوم بتصنيف الأخبار والإعلانات وتصفيتها وفقا لطلبات المستخدمين لتكون متوافقة مع الشريعة الإسلامية.

وقالت الشركة إنّ المواقع سيحضر فيها استخدام أخبار ”المقامرة والكحول، وكل ما يتعارض مع الإسلام، مشيرة إلى أنّها ترغب في استهداف سوق تجمع ما لا يقل عن 10% من سكان العالم البالغ عددهم 1.8 مليار مسلم”.

مدير المشروع ”حسني زارينا محمد خان”، قال ”نريد أن نجعل الإنترنت مكانا أفضل، ونعلم أن المواقع تحوي مواد جيدة وأخرى سيئة، لذا فإن SalamWeb تقدم أداة لإنشاء نافذة تمكنك من استخدام الإنترنت لتصفح كل ما هو موافق للاسلام”.

وأعلنت الشركة أنّ المتصفح سيقدم لمستخدميه خدمة أوقات الصلاة والبوصلة والعديد من الميزات الأخرى.

ويعد “سلام ويب” متصفحا للهواتف والكمبيوترات، ويقدم خدمات مثل المراسلة وعرض الأخبار، حسب ما نقلت وكالة “بلومبيرغ” عن هاسني زارينا محمد، مديرة شركة “سلام ويب تكنولوجيز” المطورة للمتصفح.

ونظرا لأن فيسبوك وغوغل يخضعان لمزيد من التدقيق والمراقبة بشأن مخاوف تتعلق بالخصوصية والأمن، فمن المرجح أن تزداد طلبات الفلاتر التابعة لجهات خارجية بشكل أكبر من المعتاد.