لأول مرة في تاريخها، عينت الخارجية الإسرائيلية مواطنا عربيا مسيحيا بمنصب سفير لدى دولة أجنبية.

وأكدت هيئة البث الإسرائيلية أن الخارجية الإسرائيلية عينت جورج ديك، وهو دبلوماسي ناشئ من أبناء يافا، لمنصب سفير الدولة العبرية في أذربيجان.

وعمل هذا الدبلوماسي منذ نحو عشر سنوات في الوزارة، ويعد الموظف المسيحي الوحيد فيها، وقد شغل خلال السنوات الثلاث الماضية منصب نائب السفير الإسرائيلي لدى نيجيريا وثم لدى النرويج.

ووصف المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية، عمانويل نحشون، السفير جورج ديك بأنه دبلوماسي بارز وموهوب، مشددا على أن تعيينه بهذا المنصب يشكل "رمزا لاندماج إسرائيليين من مختلف الأديان والفئات في تمثيل الدولة".

جورج ديك، هو العربي المسيحي الأول الذي يندرج في وزارة الخارجية من خلال دورة القيادات المستقبلية. وُلد في عائلة مستقرة، وهو الأخ البكر بين أختين. أبوه، يوسف ديك، كان من بين القيادات المجتمعية في يافا، وشغل على مدى عشرات السنوات منصب رئيس الطائفة الأرثودوكسية في يافا، ولاحقا، رئيس المجلس الأرثودوكسي القطري. أمه مديرة حسابات. تعلم في المدرسة الأهلية الفرنسية في يافا، وأنهى تعليمه الثانوي أيضا في يافا.