كانت نتيجة الطالب كيرلس أنور جرجس، بمدرسه الشهيد خيرت القاضي، بمدينة نجع حمادي، بمحافظة قنا في صعيد مصر، 100% بالثانوية العامة قسم علمي علوم، ولم يتم تكريمه من وزارة التربية والتعليم المصرية.

وقال الطالب: حصلت على 410 درجة في الشهادة الثانوية ولم يتم تكريمي أو الإشارة الي من قريب أو بعيد، نظرًا لأني قمت بقسم السنة، نظرًا لظروف مرض والدي.

وأشار إلى أنه لم يشعر بالفرحة الخاصة بهذا المجموع، على الرغم من عدم حصول طالب آخر عليه، نظرًا لأن والدي توفي قبل ان يراني وقد التحقت بكلية الطب، فالأمر ليس له طعم.

وأوضح الطالب، أن سبب قسمي للسنة الأخيرة من الثانية العامة، نظرًا لأنني كنت أتابع مع والدي زياراته المستمرة لدى الأطباء، خاصة وأنه كان دائم التردد على القاهرة.

هذا وعلق أحد الأقباط على الفيس بوك بقوله: احمد ربنا لم يسرقوا اوراق وينسبوها لأي من المحاسيب كما فعلوا بالمسكينة طالبة الصفر التي صارت دكتورة الآن.