قال الإمام محمد أشفة والقس جيمس ووي في رسالة موحدة، نشرتها صفحة الأمم المتحدة عبر "تويتر"، إن "تحالف الحضارات التابع للأمم المتحدة جمعنا معا من أجل تشكيل تحالف عبر الثقافة، لكي نجعل العالم مكانا أفضل".

وقال الإمام أشفة وهو يشبك يديه مع القس: "يجب أن تعلو الأصوات التي تقول لا للكراهية، لا للاستبعاد، لا للتطرف، لا للأصولية السلبية في عالمنا. لقد حان الوقت لمحاربة الأقليات التي تدعو إلى الكراهية وتروج للانقسام".

بدوره، قال القس ووي: "ندعو الجميع إلى التسامح. من دون مسامحة لا يمكننا احتواء دائرة العنف. دعونا نصل إلى الجميع من خلال برنامج تحالف الحضارات التابع للأمم المتحدة، قبل أن يتفكك العالم!".  

وتابع ووي "سننقذ العالم معا، إذا تمكنا من تدريب المزيد من الأشخاص والزعماء الدينيين على الحوار والاتحاد بدلا من التفرقة".

في ختام الرسالة قال أشفة انني "ابحث عن شخص في الجانب الآخر، من ديانة أو عرق مختلف، واصنع منه صديقا لي".