تدوالت بعض المواقع الالكترونية الاعلامية خبر تحميل 20 الف نسخة من اوراق البردى القديمة التي عُثر عليها في مصر على موقع ايتشنت لايفز، واعلنت مجموعة من الباحثين في جامعة اكسفورد البريطانية عن حاجتهم لالاف المتطوعين من اجل المساعدة لترجمة مليوني نسخة من الادب اليوناني القديم، كل هذا جاء كمحاولة للعثور على "الانجيل المفقود" كما يقولون.

وقال فريق الباحثين ان المتطوعين سيعملون على فك الرموز القديمة للغة اليونانية بمساعدة قوائم لغوية متطوره اضيفت الى هذا الموقع.

واعلنت المجموعة انهم بحاجة ملحه لمترجمين من كافة دول العالم لفك طلاسم تلك الوثائق المكتوبة باللغة اليونانية القديمة.

هذا وكان الباحثون قد اكتشفوا وثائق قديمة جدا في مصر ويرجع تاريخها الى 500 سنة قبل الميلاد. وكتب معظمها باللغة اليونانية القديمة في مصر التي خضعت وقتها للحكم الروماني والاغريقي.

بعض النسخ التي عُثر عليها تحتوي على نسخا وقصصا غير معروفة من حياة المسيح و هو يحارب الشيطان ويقصيه من مدينته وترجع للقرن الثالث الميلادي، بالاضافة الى نسخ اخرى كتبت معظمها باليونانية من فواتير وايصالات ورسائل نصية ووثائق يومية.