محاكمة عضوة بالبرلمان الفنلندي لاقتباسها آيات من الكتاب المقدس

هل اصبح الاقتباس من الكتاب المقدس غير قانوني؟ سؤال محير بعد محاكمة عضوة مسيحية في البرلمان الفنلندي بعد نشرها آيات ضد المثلية
28 يناير - 17:09 بتوقيت القدس
محاكمة عضوة بالبرلمان الفنلندي لاقتباسها آيات من الكتاب المقدس
لينغا

خضعت العضوة المسيحية في البرلمان الفنلندي للمحاكمة لأنها نشرت صورة لمقطع من الكتاب المقدس على وسائل التواصل الاجتماعي يدين المثلية الجنسية، وتناضل السيدة المسيحية من أجل حرية التعبير في المحكمة التي جرت يوم الاثنين الماضي.

وتخضع السيدة بايفي رازانين للتحقيق منذ عام 2019 بسبب منشورها المتعلق بآيات من الكتاب المقدس ووجهت لها ثلاثة تهم تتعلق بخطاب الكراهية ضد المثليين جنسيًا.

وقال ممثلو الادعاء اثناء المحكمة ان تعليقات رازانين تنتهك المساواة والكرامة بين المثليين جنسيًا.

وأكدت رازانين أن منشورها يتحدى بشكل مباشر اتحاد الكنائس الانجيلية اللوثري لترحيبهم في الحدث الفخري الذي أقيم لمثلي الجنس في هلسنكي، ولم يكن انتقادًا لاشخاص يعيشون اسلوب حياة مثلي الجنس.

وانكرت رازانين ارتكاب اي مخالفة، واكدت ان كتاباتها وتصريحاتها ترتبط بتعاليم الكتاب المقدس بشأن الزواج، والعيش كرجل وامرأة، فضلا عن تعاليم الرسول بولس حول الممارسات الجنسية المثلية. مؤكدة ان التعاليم المتعلقة بالزواج والجنس في الكتاب المقدس تنبثق من الحب تجاه القريب وليس من الكراهية تجاة مجموعة من الناس.

هذا وسيصدر قرار المحكمة في غضون شهر واحد، وبينما تتأمل رازانين في تبرئتها من جمع التهم، تقول ان قرار المحكمة قد يكون له عواقب وخيمة على جميع المؤمنين في بلدها. 

واوضحت ان عقوبة المحكمة على جريمة الاثارة العرقية قد تصل للسجن لمدة عامين او غرامة مالية، لكن المشكلة الاكثر تطورا ستكون الرقابة الناتجة التي ستؤثر على وسائل التواصل الاجتماعي، مما سيفتح الباب على مصراعيه لحظر المنشورات المماثلة.

وأكدت رازانين ان هذا النوع من المحاكمات هو الاول من نوعه، ويتعين على المحكمة ان تتخذ موقفا لاول مرة بشأن ما اذا كان من القانوني ما لا الاستشهاد بالكتاب المقدس.

شارك المقالة:
هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك راسلنا
قد يهمك ايضا