الولايات المتحدة: العثور على عشرات الجثث في قبو كنيسة واعتقال راعيها

اعتقال قس وتوجيه اتهامات ضده بالتورط في عملية حرق جثث غير قانونية مع صديقة. السلطات المحلية تحاول تحديد عائلات الضحايا
18 يناير - 20:59 بتوقيت القدس
الولايات المتحدة: العثور على عشرات الجثث في قبو كنيسة واعتقال راعيها
وكالات، لينغا

اعتقلت شرطة ولاية اوهايو الامريكية قسا للاشتباه به بالاساءة الى جثث عشرات الاشخاص بعد العثور على رفاتهم في ممتلكات الكنيسة التي يرعاها. وتحاول السلطات تحديد عائلات القتلى لاعلامهم بالامر.

وقد تم القبض على القس شونتاي هاردين بعد ان عثرت السلطات على رفاة 90 شخصا في ارض الكنيسة المعروفة باسم ”خدمة الايمان الاعظم“

وقالت مصادر معنية بتفاصيل التحقيق للصحفيين المحليين، انه تم تقسيم الجثث ووضعها في صناديق كرتونية واكياس النفايات البيولوجية، وذلك بعد خضوعها على ما يبدو الى حرق في محرقة جثث كانت تعمل بشكل مخالف للقانون. وقال مكتب المدعي العام انه منذ ان كتبت هويات القتلى على الحاويات التي وجدوا فيها، تحاول السلطات تحديد مكان عائلاتهم.

وتم الكشف عن هذه الحقيقة المروعة بعد تحقيق اوسع بشأن محرقة جثث غير قانونية تعمل في المنطقة نفسها، ويشتبه المحققون في قيام القس هاردين بمساعدة الرجل الذي ادار محرقة للجثث، اسمه روبرت تيت، بعد موافقته على الحفاظ على بقايا الرفات في ارض الكنيسة.

وكانت الشرطة قد القت القبض على تيت في عام 2015 بعد العثور على 11 جثة في منزله، وكشفت نتائج التحقيق ان جميع الجثث كانت في مرحلة متقدمة من الاضمحلال بما في ذلك جثة طفل عمرة عدة أشهر. وقد أدين بالاساءة الى جثث القتلى وحكم عليه بالسجن لـ 5 سنوات تحت المراقبة. وتوفي تيت العام الماضي عن عمر يناهز الـ 65 عاما.

وعلق محامي القس ريتشارد كيرجر على القضية، مدعيا ان موكله احتفظ ببقايا الجثث فقط لان تيت صديقه، ولكنه لم يشارك بأي شكل من الاشكال في قضية حرق الجثث غير القانونية.

واشار المحامي ان هاردين وافق على الاحتفاظ برفات الجثث داخل ارض الكنيسة لصالح تيت، بينما زعم انه كان يحاول الاتصال بأسر القتلى. 

القس متهم الان بـ 37  تهمة، بما في ذلك الفساد واتلاف الادلة والاعتداء على الجثث والاحتيال.

شارك المقالة:
هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك راسلنا
قد يهمك ايضا