مسلحون يقتلون 2 من 66 من أعضاء الكنيسة المعمدانية المختطفين بنيجيريا

جريمة قتل جديدة في نيجيريا راح ضحيتها مسيحيون سبق وأن تم اختطافهم.
17 نوفمبر - 11:49 بتوقيت القدس
مسلحون يقتلون 2 من 66 من أعضاء الكنيسة المعمدانية المختطفين بنيجيريا

أكد قائد مسيحي محلي أن عصابات مسلحة في ولاية كادونا النيجيرية قتلت اثنين من أكثر من 60 من المصلين بكنيسة إيمانويل المعمدانية الذين اختطفوا خلال قداس في الكنيسة قبل حوالي أسبوعين.

وقال القس جوزيف هاياب، رئيس فرع كادونا في الجمعية المسيحية النيجيرية في بيان، إن "قطاع الطرق فتحوا النار على خمسة من ضحاياهم... وقتلوا شخصين بينما أصيب ثلاثة آخرون بجروح خطيرة وهم حاليا في المستشفى".  نقلت من قبل منفذ الأخبار PUNCH.

أفادت منظمة المراقبة الدولية للاضطهاد المسيحي Open Doors في ذلك الوقت أن المسلحين اقتحموا كنيسة إيمانويل المعمدانية في منطقة كاكاو داجي في جنوب كادونا يوم 31 أكتوبر، مضيفة أن شبكات الاتصالات كانت معطلة وقت الهجوم.

"لم تكن الكنيسة قادرة على طلب المساعدة، في حين أن قطاع الطرق طلبوا فدية أعلى كما ورد لأنهم اضطروا إلى السفر لمسافات أبعد للحصول على خدمة الشبكة للاتصال بأقارب الضحايا."

لم تتمكن الكنيسة من طلب المساعدة، في حين أن قطاع الطرق طلبوا فدية أعلى حسبما ورد لأنهم اضطروا إلى السفر لمسافات أبعد للحصول على خدمة الشبكة للاتصال بعلاقات الضحايا ".

وأكد القس هياب أن حياة المسيحيين المخطوفين "في خطر وتتطلب تدخلاً عاجلاً من الحكومة والأجهزة الأمنية".

"استمر انعدام الأمن في ولاية كادونا في النمو بما يتجاوز خيالنا ويهدد سلام الأمة".

شارك المقالة:
هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك راسلنا