اكتشاف كنيسة تعود للعصور الوسطى شمال السودان

يبلغ عرض مبنى الكنيسة حوالي 26 مترًا، ويبلغ طولها ارتفاع “مبنى من ثلاثة طوابق“، كما يبلغ عرض النتوء الزخرفي 6 أمتار.
07 يوليو - 06:22 بتوقيت القدس
اكتشاف كنيسة تعود للعصور الوسطى شمال السودان

عثر فريق علماء آثار بولنديين، على كنيسة ضخمة في منطقة دنقلا القديمة شمالي السودان ربما تكون “الكاتدرائية” الأولى من نوعها في المنطقة التي سادت فيها المسيحية قبل الغزو الإسلامي. 

فريق من الباحثين البولنديين، استخدم تقنية الاستشعار عن بعد للكشف عن المبنى، وهو الأكبر من نوعه في المنطقة، بالإضافة إلى مقبرة يحتمل أن تكون لرئيس الأساقفة. 

العلماء الذين يقومون بالتنقيب عن الآثار في دنقلا القديمة، اكتشفوا بقايا ما يبدو أنه أكبر كنيسة نوبية يتم العثور عليها في المنطقة. 

ويتمسك علماء الآثار باحتمال أنها ربما كانت مبنى كاتدرائية من العصور الوسطى وأنها ربما كانت مقراً لرؤساء الأساقفة في مملكة المقرة النوبية، التي سادت فيها المسيحية في منتصف القرن السادس  الميلادي. 

ويقول أرتور أوبوسكي، الذي يقود البعثة الاستكشافية من المركز البولندي لآثار البحر الأبيض المتوسط  التابع لجامعة وارسو، إن تقنية الاستشعار عن بعد، قادت فريقه إلى استكشاف مساحة شاغرة، في وسط القلعة القديمة في المدينة تحت الأرض في فبراير الماضي. ويضيف “لم يتوقع الفريق العثور على كنيسة، بل كان يتوقع وجود ساحة لمدينة كانت تستخدم لإقامة الصلوات الجماعية.

شارك المقالة:
هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك راسلنا