طبيبة مسيحية تواجه اتهامات جنائية في الهند لقولها: يسوع يشفي

تم تعليق الدكتورة سانديا تيواري من برنامج "Kill Corona" بولاية ماديا براديش، وتواجه تهماً، بموجب قانون الدولة لمكافحة التحول.
02 يونيو - 10:03 بتوقيت القدس
طبيبة مسيحية تواجه اتهامات جنائية في الهند لقولها: يسوع يشفي

تم تعليق طبيبة مسيحية شابة في ولاية ماديا براديش بوسط الهند من برنامج حكومي للمساعدة في مكافحة الموجة الثانية القاتلة من COVID-19 وتواجه تهماً جنائية لإخبار العائلات بالصلاة ليسوع إذا أصيبوا بالفيروس. حسبما أفادت منظمة مراقبة الاضطهاد الدولية التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها.

كجزء من البرنامج، زارت الطبيبة منازل في منطقة باجنا في منطقة راتلام في 22 مايو ووزعت منشورات مسيحية مع مخطط نظام غذائي موصى به. كما شجعت العائلات على الصلاة ليسوع من أجل الشفاء.

واعترض نشطاء من منظمة المظلة القومية الهندوسية الرئيسية في الهند، راشتريا سوايامسيفاك سانغ، على ذلك، وقام أحد الرجال هناك بتصوير فيديو قصير لنفسه وهو يستجوب الطبيبة.

بعد ذلك تم نشر الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يمكن رؤية الدكتورة تيواري وهي تدافع عن أفعالها قائلة: "ما الخطأ في إخبارهم أن الله يشفي؟ لم أخبر أي شخص أن يتحول أو أجبر أي شخص على الصلاة ليسوع، فأنا مسيحية، وقلت لهم أن يسوع يشفي".

شارك المقالة:
هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك راسلنا