مزّق شيخ لبناني يُدعى محمد هاشم بطاقته الصادرة عن المجلس الإسلامي الشرعي الأعلى في لبنان خلال خطبة الجمعة، موضحًا ان السبب يكمن في تعرض الشيوخ للإهانة على حواجز الأمن والجيش، وتفتيشهم باستمرار على الرغم من إبراز هوياتهم.

وكما نقلت لينغا، فقد طالب الشيخ المذكور راعي أبرشيّة طرابلس المارونيّة المطران جورج أبو جودة بمنحه بطاقة من المطرانيّة.

وقال الشيخ انه اعتبر في لحظة إنفعال بأن البطاقة لا اعتبار لها في حين كان يعتقد أن حاملها يحظى بحصانة تعطيه مزيدًا من الشعور بالاحترام والتقدير لدى الجميع وخصوصًا الأجهزة الأمنية أسوة بباقي بطاقات رجال الدين من كل الطوائف على حد تعبيره.

وكان نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، قد تداولوا مقطعًا مصورًا، للشيخ وهو يمزق بطاقته التعريفية بدعوى تعرضه للإهانة على أحد الحواجز الأمنيّة في البلاد.

جدير بالذكر ان الشيخ محمد هاشم، هو من بلدة بقرصونا والتي تقع في شمال لبنان.