قالت رجاء نيكولا عبد المسيح عضو المجلس السيادي السوداني في تصريح صحفي “السبت”، أنها أجرت اتصالاً بوكيلة وزارة التربية والتعليم حول جدول الحِصص التركيزية ومسألة عدم وجود مادة التربية المسيحية فيه. الجدول خاص بطلاب شهادة الأساس للعام 2020، والمُقرّر بثه تلفزيونيًا خلال الأيام القليلة المقبلة ضمن جدول البث التلفزيوني لحصص التركيز لطلاب شهادة مرحلة الأساس بقناة الخرطوم الفضائية.

وبحسب ما نقلت لينغا، قالت نيكولا “إن النظام البائد اعتاد على مثل هذه المُمارسات ونعمل مع زُملائنا على التخلُّص منها نهائيًا فلا مكان لها في سُودان ما بعد الحادي عشر من أبريل ٢٠١٩، ولا بديل عن دولة المُواطنة التي تضع الأساس للحقوق والواجبات”.

محمد الأمين التوم وزير التربية والتعليم السوداني كان قد أكّد في لقاء بمكتبه مع الأنبا صرامون مطران عطبرة وأم درمان وشمال السودان والنوبة، والقمص أنطونيوس سعيد فاكيوس وكيل المطرانية والأب باخميوس كاهن كنيسة النوبة، وإسحق صادق مسؤول الشباب الأقباط الأرثوذكس، أكّد على أهمية مُراعاة المُناسبات الدينية والأعياد المسيحية عند وضع جدول امتحانات الشهادة الثانوية، بجانب التأكيد على قومية طباعة الكتاب المدرسي للتربية المسيحية، وضرورة تعيين مُعلِّمين لمادة التربية المسيحية مثل التربية الإسلامية في مرحلتي الأساس والثانوي.

وتركّز اللقاء حول ضرورة مُراعاة الأعياد والمُناسبات الدينية عند وضع جدول امتحانات الشهادة الثانوية للطوائف المسيحية، باعتبار أنّ الدولة تُراعي حُرية الأديان، وتُطبِّق معيار العدالة، وتُراعي الطوائف الأخرى.