إزاء التعليقات المسيئة على مواقع التواصل الاجتماعي والتي رافقت بث محطات التلفزة المحليّة صلاة المسيحيين، عبّر أمجد العضايلة وزير الدولة الأردني لشؤون الإعلام، عن امتعاضه واستياءه من الأمر.

وخلال مؤتمر صحفي أشار العضايلة إلى أن "هذه التعليقات غريبة عن مجتمعنا الأردني، وهي مرفوضة ومدانة، ولا مكان لها في أردن الأخوّة والعيش المشترك، وهي مجرّمة قانونا، لأنها تتضمن إهانة للشعور الديني".

وقال: بكلّ أسف، تعليقات مسيئة رافقت بثّ محطّات التلفزة المحليّة لصلاة أخوتنا وأهلنا المسيحيين على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.

ونوه بأنه "سيتم التعامل بمنتهى الجدية والحزم لملاحقة كل من يجنح لخطاب الكراهية والتفرقة والنعرات، ويسيء إلى حقوق الأشخاص وحرياتهم الدينية".

وكان الأب رفعت بدر قد كتب على فيسبوك: اقترح على قنواتنا المحلية وقت عرض صلوات الكنائس أن تمنع التعليقات، لأنّ فيروس الجهل ما زال في مرحلة شديدة الخطورة.