استقبلت إحدى كنائس العاصمة الألمانية برلين المسلمين غير القادرين على أداء صلاة الجمعة في المساجد بسبب تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي، لمنع انتشار فيروس كورونا.

مسجد دار السلام الواقع بحي نويكولن في برلين يستقبل في العادة مئات المسلمين في صلاة الجمعة لكن لا يمكنه حاليا استيعاب سوى 50 شخصا في كل صلاة بموجب القواعد الصحية المتبعة في ألمانيا في ظل أزمة الفيروس.

وخلال شهر رمضان عرضت إدارة كنيسة مارثا اللوثرية مساعدتها على المسلمين ومنحتهم إمكانية أداء الصلاة في الكنيسة باللغتين العربية والألمانية.

وأعيد فتح دور العبادة في ألمانيا في الرابع من مايو الجاري، بعد إغلاقها لأسابيع بسبب فيروس كورونا.

جدير بالذكر أنه وخلال لقاء للتعارف بين مسلمين ومسيحيين في وقت سابق من هذا العام بكنيسة في مدينة أوسترينغن، رفع شيخ الأذان في الكنيسة يومها. وتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي بحسب ما تابعت لينغا فيديو بعنوان "كنيسة تطلب من إمام مسجد رفع الأذان فيها" وكتبوا معلّقين "أصحاب كنيسة في ألمانيا يطلبون من إمام مسجد أن يرفع الأذان في الكنيسة، الله أكبر".