قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، انه مقتنع بأن بلاده ستنتصر على أزمة فيروس كورونا، مشيرا إلى أنه يأمل في حدوث ذلك قبل يوم 12 أبريل المقبل.

وقال ترامب، في مؤتمر صحفي عقده مساء الثلاثاء "إننا سننتصر عليه. لقد أكدت في وقت سابق من اليوم أننا نأمل في أن نتمكن من فعل ذلك حتى حلول عيد القيامة. أعتقد أن هذا سيكون أمرا ممتازا بالنسبة لبلادنا ونعمل جميعا بشكل دؤوب جدا لجعل ذلك واقعا".

وبحسب ما نقلت لينغا، فقد شدد ترامب على أن إدارته ستتخذ القرار بشأن تخفيف القيود المفروضة وإعادة فتح اقتصاد الولايات المتحدة بناء على الحقائق والمعطيات، إلا أنه أكد أن الهدف يكمن في تحقيق هذا الأمر قبل حلول عيد القيامة.

وأشار إلى أن إدارته استنفرت كثيرا من العلماء والباحثين البارزين لكي يعملوا على مكافحة الوباء، معربا عن قناعته بنجاحهم في ذلك.

وقال ترامب انه اختار عيد الفصح "لأنه يعتقد أنه وقت جميل، وجدول زمني جميل، إنه يوم عظيم".

وتعليقا على الموعد النهائي الذي حدده لفتح الإغلاق (عيد الفصح) قال ترامب في مقابلة سابقة على قناة فوكس نيوز: "ستمتلىء الكنائس في جميع أنحاء بلادنا... أعتقد أنها ستكون فترة جميلة".

ويرى البعض ان الرئيس الأمريكي وضع نفسه في مسار تصادمي مع خبرائه الصحيين بتحديده موعدا نهائيا لتنشيط الاقتصاد، رغم حث السلطات المحلية في نيويورك سكان المدينة على فرض حجر ذاتي للوقاية من كورونا. وأن دعوة ترامب لإعادة فتح الأسواق بحلول عيد الفصح في الـ12 من الشهر المقبل نابعة من غريزته التجارية ومن حملته الانتخابية، وليس على أساس العلم".