أشادت منظمة الامن والتعاون الاوروبي بجهود رومانيا في الحد من قضية الاتجار بالبشر والتي تمثل القضية الاهم بملف حقوق الانسان في أوروبا، وطالبت بتعزيز الجهود الدولية ضد عصابات استغلال البشر والعمل على الحد من الهجرة غير الشرعية. 

وقال بيان للمنظمة الاوروبية أن المنسق الخاص لمنظمة الأمن والتعاون الاوروبي لمكافحة الاتجار بالبشر فاليانت ريتشي اختتمت مؤخرا زيارة رسمية إلى رومانيا، ورصدت تقدما في مجالات معينة منها جهود مكافحة الاتجار فى البشر.

ودعا البيان السلطات الرومانية إلى استخدام نهج أكثر استباقية في تنفيذ التزامات منظمة الأمن والتعاون الاوروبي للاتجار بالبشر لاسيما في تحديد الضحايا وتوفير خدمات الرعاية المتخصصة للأطفال وإدانة المتاجرين بعقوبات تتناسب مع شدة هذه الجريمة الشنعاء. 

وذكر البيان أن معدل ضحايا الاتجار بالبشر الذين تم التعرف عليهم في رومانيا يعد أحد أكبر المعدلات في منطقة منظمة الأمن والتعاون الاوروبي ويبدو أن هذا المعدل آخذ في الانخفاض في العامين الماضيين وكذلك معدلات الإدانة للمتاجرين بالبشر.

وشدد البيان على ضرورة زيادة تدابير الحماية مثل توفير الملاجئ للأشخاص المتاجر بهم واستمرار ملاحقة الجناة.