أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى، بأن تنظيم "داعش" قد أمر إدارات المؤسسات الصحية في مدينة الموصل بإيقاف عمل المئات من المسيحين ممن يعملون كأطباء وممرضين.

وقال المصدر وفقاً لقناة الاتجاه إن "العديد من الموظفين المسيحيين في الملاكات الطبية والصحية تلقوا توجيهات شفوية من مدراء المستشفيات والمراكز الصحية في المدينة بعدم الدوام".

وأضاف المصدر الذي أشترط عدم الكشف عن هويته، أن "هذه الإجراءات تأتي ضمن سلسلة من المضايقات والتهجير والقتل التي يتعرض لها أبناء الموصل بعد استيلاء داعش على المدينة".

وكانت مصادر في محافظة نينوى قد كشفت، في 20 حزيران الماضي، بأن تنظيم داعش الإرهابي فرض "الجزية" على المسيحيين من أهالي الموصل.