بدأت السلطات البرازيلية عملية ترميم التمثال الشهير "المسيح الفادي" في مدينة ريو دي جانيرو بعدما ادت صاعقة قوية ضربته قبل عدة ايام إلى تحطم اصبع في يده اليمنى وذلك بعد شهر تقريبا من صاعقة مماثلة الحقت اضرارا في راسه واصبع أخر في نفس اليد.

تمثال المسيح الفادي - ريو دي جانيرو البرازيل
تمثال المسيح الفادي - ريو دي جانيرو البرازيل
المصدر: touristmaker

رودريغو كارفالو مواطن برازيلي: "ما جرى كان حدثا طبيعيا. إنه امر فيزيائي هكذا رأيته. فارتفاع تمثال "المسيح الفادي" كبير ويمثل مصدر جذب سياحي وخلال البرق الذي ضرب المكان اصابته إحدى الصواعق ولا أظن ان هذا امرا غريبا أو خارقا للطبيعة."

وقالت السلطات إن عمليات ترميم التمثال الذي يبلغ ارتفاعه 38 مترا ستستغرق نحو 4 أشهر سيكون خلالها التمثال متاحا للزيارة أمام السائحين.

وتم ادراج تمثال "المسيح الفادي" الذي شيد عام 1931 في قائمة عجائب الدنيا السبع الجديدة عام 2007.