أوغندا: مسلم يعتدي على أخيه بالمنجل ويحاول قتله لتركه الإسلام

في حين أن معظم الناس في أوغندا مسيحيون، إلا أن بعض المناطق الشرقية والوسطى بها تركيزات أعلى من المسلمين.
20 يوليو - 07:25 بتوقيت القدس
أوغندا: مسلم يعتدي على أخيه بالمنجل ويحاول قتله لتركه الإسلام

يتعافى رجل ينحدر من عائلة من المشايخ المسلمين المخلصين في شرق أوغندا من ضربة بالمنجل على رأسه بعد أن ضربه شقيقه عقابًا لإيمانه بالمسيح والاستماع إلى الإنجيل.

وقال الأطباء إن الضحية، الذي تم تحديده على أنه أبودلاوي كيجوالو البالغ من العمر 39 عامًا من منطقة نانكودو بمنطقة كيبوكو، نجا من الهجوم الذي وقع في 27 يونيو، لكنه سيحتاج إلى مزيد من العلاج.

يتذكر الضحية أن كيجوالو، وهو من عائلة من الحجاج (حجاج إلى مكة)، كان يرعى ماشيته عندما هاجمه شقيقه، المعروف باسم موسوجا مريشد، مضيفًا أن أفراد الأسرة حذروه من الاستماع إلى رسالة الإنجيل أو الادعاء بأن يسوع المسيح ربه ومخلصه.

هل مازلت مسلما أم أنك مسيحي الآن؟ سأله مريشد. أجاب كيجوالو: "أنا للمسيح". ثم أخرج شقيقه منجلًا مربوطًا برداءه الطويل وضربه على رأسه وذهب بعيدًا، معتقدًا أن شقيقه سيموت من الضربة.

شهد أحد شيوخ القرية الهجوم ورتب نقل كيجوالو، الذي كان ينزف بغزارة، على دراجة نارية إلى أقرب مستشفى في بلدة كاساسيرا.

وقالت الوكالة الإخبارية للاضطهاد إن كيجوالو، الذي يفتقر إلى المال لدفع الفواتير الطبية والطعام، لجأ إلى موقع لم يكشف عنه.

شارك المقالة:
هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك راسلنا