عصام عوده

عصام عوده


يكتب في الموقع منذ: 05/08/2011
عدد المشاركات المنشورة: 35

مقالات عصام عوده

كثيرا ما نتساءل ماذا يريد مني الرب، أو ما هي إرادة الرب لحياتي في كل خطوة ومرحلة، إن كان بتعليم، بعمل، زواج، خدمة، سكن وما إلى ذلك من قرارات كبيرة وقرارات أصغر...
27/11/2016 0
سراج الجسد هو العين، فإن كانت عينك بسيطة فجسدك كله يكون نيرا، وإن كانت عينك شريرة فجسدك كله يكون مظلما، فإن كان النور الذي فيك ظلاما فالظلام كم يكون
18/10/2016 0
قضى هذا المريض أكثر من نصف عمره في البركة بانتظار الشفاء، وهكذا الحال في كل من تعلق بأحكام الناموس، قضوا سنين طويلة رازحين تحت قوانين لم يستطيعوا تحقيقها بسبب الخطية.
02/10/2016 0
لقد كان يهوذا سارقا ولصا منذ بداية إتباعه للمسيح، وإذ كان أمينا للصندوق كان يحمل كل ما يلقى فيه، ويسوع عالم بذلك، لا بل عالم أن نهاية هذا الانحراف والشر هو تسليم الرب وخيانته
30/04/2016 0
دورنا كمسيحيين هو إتمام رسالة سيدنا المسيح أن نكون ملحا للأرض لمنعها من الفساد، فكما يحفظ الملح الطعام كذلك نحن للعالم، وهذا يتم فقط بالمسيحي الحقيقي.
02/07/2015 2
نرى في هذه الأيام أعمدة منقلبة كثيرة، بدءا بأفراد من المجتمع منساقة ومنغمسة في أوحال الشر والخطية، ثم عائلات مفككة ومحطمة، مجتمعات فاسدة. الأعمدة تنقلب عل مختلف أنواعها، ماذا يفعل الصديق حيال كل هذا؟
21/04/2015 0
في هذا المقال سنقف على إحدى هذه الأحداث وهي قصة سكب الطيب على قدمي السيد. نلاحظ وجود فريقين من الناس: الفريق الأول هو فريق محبة الله من كل القلب والنفس والفكر والقدرة، وفريق محبة المال
07/04/2015 1
هناك خمس حواس جسدية... يقابلها خمس حواس روحية: نظر - ناظرين إلى رئيس الإيمان ومكمله يسوع، السمع - من له أذنان للسمع فليسمع، اللمس - نلمس الرب فننال الشفاء، ذوق - ذوقوا وانظروا ما
23/03/2015 0
لقد أراح الرب الملك آسا من كل جانب فعم السلام والأمان في فترة حكمه، إلا أن لهذا السلام كان ثمن. لقد أعلن آسا الحرب على الشر بثلاث طرق أو مراحل رئيسيه: مرحلة الهدم، مرحلة البناء
01/03/2015 0
أليفاز يقدم لأيوب عظة عن الأعماق الروحية التي يجب أن نعبرها في حياتنا مع الله، يتكلم عن ثلاثة مراحل أساسية للدخول إلى العمق الروحي، تصاعده ونتائجه، وسنساعد أليفاز في عظته مقارنين كلماته مع الفقرة المذكورة
06/03/2014 0

مقالات عصام عوده الاكثر تعليقاً