أقيم في المستشفى الانجيلي في الناصرة يوم دراسي روحي يوم الجمعة 15 نيسان 2011، افتتحه الدكتور بشارة بشارات مدير المستشفى حيث رحب بالمشاركين وأعرب عن سروره لحضورهم الى هذا البرنامج. تخلل اللقاء فقرات تسبيح وصلاة، وقاد القس مؤنس فرح الجلسة الأولى التي تناولت موضوع معنى الصليب ولماذا من الممكن أن يكون الصليب عثرة للكثيرين.

كذلك اشترك في المؤتمر الأخ جوزيف مين، المدير التنفيذي لجمعية أدنبرة الطبية والذي قاد جلسة موضوعها الخدمة في المستشفى من خلال المسيح.

كما واشترك الحضور بحلقات نقاش حول المواضيع المطروحة وشارك عدد من الحضور بنهاية المؤتمر بآرائهم وانطباعاتهم وعبروا عن فرحهم برغبتهم في المشاركة بمؤتمرات مستقبلية من هذا النوع.

اختتم المؤتمر بشركة وجبة غذاء.

يوم دراسي روحي بالمستشفى الانجليزي

يوم دراسي روحي بالمستشفى الانجليزي

يوم دراسي روحي بالمستشفى الانجليزي

يوم دراسي روحي بالمستشفى الانجليزي

يوم دراسي روحي بالمستشفى الانجليزي

يوم دراسي روحي بالمستشفى الانجليزي

يوم دراسي روحي بالمستشفى الانجليزي

يوم دراسي روحي بالمستشفى الانجليزي