اقيم اليوم السبت مؤتمر للقساوسة والخدام من الساعة 9 صباحا وحتى الساعة 4 ظهرا في قاعة فندق ريمونيم في الناصرة. وكان المؤتمر تحت عنوان "نمو الكنيسة".

ابتدأ الاجتماع بكلمة ترحيب وصلاة بركة من القس عفيف سابا، وبعدها قاد القس نزار توما الحضور بترنيمة "ارفعك فوق الجميع" وبعض الترانيم المسيحية الاخرى.

شارك في المحاضرة الاولى القس ليوس فينابيل وهو راعي كنيسة نورث بريدج المعمدانية من ولاية ساوث كارولاينا، وتحدث عن القداسة في نمو الكنيسة. وركز على موضوع الشخصية الذاتيه لراعي الكنيسة. كما وتكلم عن التوبة في حياة الراعي والرجوع الى محبته الاولى. وذكر 10 امور يحتاجها الراعي او الخادم لمساعدة كنيسته لتكون ناجحه وصحية روحيا امام عيني الله، وهي:

  1. انظر الى الشخص المثالي الذي تريد ان تكون مثله وافعل كما يفعل. اي كن مثال جيد للاخرين في كل شيء.
  2. حافظ على علاقتك مع الله ومع عائلتك.
  3. الاولوية ان تسمح لله ان يعظ الكلمة من خلال حياتك.
  4. احب خرافك كما احبك المسيح.
  5. ابحث وطوّر قادة صالحين في الكنيسة.
  6. اعمل تلمذة تبشيرية (تلمذ بهدف التبشير اي علمهم مشاركة الانجيل مع الاخرين).
  7. اسع لكنيسة صحية وليست كبيرة. اي ركز على نقاط الضعف داخل الكنيسة وقويها ولا تهتم بالعدد.
  8. اصغ للكنيسة كما يتكلم الله من خلال جسد المسيح (استشر الاشخاص المناسبين وافعل بنصائحهم).
  9. احتفل ومجّد الله على كل انتصار حصلت عليه كبير ام صغير، لان الناس يريدون ان يكونوا في كنيسة منتصرة.
  10. ابنِ ملكوت الله وليس ملكوتك.

وبعد انتهاء المحاضرة الاولى تم فتح المجال لطرح الاسئلة والاستفسارات من الحضور ومن ثم الاجابة عليها من خلال المُتكلم.

المحاضرة الثانية شارك فيها القس المساعد الذي يخدم في نفس الكنيسة ويقوم بخدمة الارساليات "باتريك لوك" وتكلم عن القداسة العملية من خلال رومية 12: 1 – 2، واشعياء 6. وذكر أن القداسة هي ان أكون مُكرّساً لله وعندما نتكلم عن القداسة نتكلم عن نهضة بين المؤمنين. وحتى تصير هذه النهضة بحاجة الى التوبة.

بعدها شارك عن الخطايا بالفكر من متى 15:19، لان ابليس يستخدم امور كثيرة ليخدع افكارنا فيها (رومية 16:18)، مثل: التعاليم الخاطئة، اهتمامات جسدية (رومية 8: 5-7) ليسمم اذهاننا عن الحق الكتابي. وبعدها تكلم عن ثلاث انواع للافكار:

  1. افكار مركزة على المسيح، مثل دراسة الكلمة والتبشير، قراءة كتب مسيحية، عبادة وتسبيح والتفكير في الخدمة.
  2. افكار مركزة على الامور العالمية، مثل، الفواتير، المشاكل العائلية، تربية الاولاد، المستقبل، الصحة واهتمامات اجتماعية وفعاليات مختلفة كثيرة.
  3. افكار مركزة على الشر، مثل، افكار خوف، قلق، غضب، تعصب، كبرياء، حقد وكراهية وغيرهم.

وذكر ان السبب الرئيسي في عدم حصولنا وعدم تحقيقنا لافكار جيدة وصالحة هي عدم طلب الرب اولا، او لمصلحة شخصية. وحتى نغيّر هذا الفكر الخاطئ يجب ان نعترف بالله ونستبدل كل فكر سلبي بافكار تركز على شخص الرب، ومن المهم جدا ان نحفظ آيات من الكتاب المقدس.

اما المحاضرة الثالثة والاخيرة فكانت بعنوان "كيف نتعامل مع الناس ومع تساؤلاتهم نتيجة لتعرضهم ومشاهدتهم لجرائم بشعة". وشارك المُتكلم من متى 25: 34-40 واعطى لمحة قصيرة وعامة عن هذا الموضوع لضيق الوقت.

وفي نهاية اللقاء قام القس عفيف سابا بدعوة الاخ ديفيد بصلاة من اجل القساوسة الذي تكلموا في هذا اليوم.

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة

يوم كامل للقساوسة والخدام في الناصرة